|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

   

 

فخري كريم

 
         
 
  1. الوطنيّة العراقيّة .. التاريخ يُفصح ويَفضح...
  2. السياسة مهنة كلّ شيء، والعار فيها ليس عيباً ..!
  3. حين ضيّع "الوهم" آخر فرصة لقاءٍ مؤجّل مع عزيز محمد
  4. الستراتيجيّةُ العمياءُ وراءَ فاجعةِ الكرّادة..
  5. في حُمّى "الهَلْوَسةِ السياسيّةِ" استرخى وزراءُ "الغَمْغَمَةِ" واللَّك..!
  6. أربعةُ رُموزٍ لِجداريّةِ عراقٍ ينتظر..
  7. بينَ الكاتبِ وتعليقاتٍ خارج السياق، مُغرضة واستفزازيَّة..!
  8. الاتّجاهُ غيرُ المرصودِ مِنْ ظاهرةِ الفسادِ وثقافتهِ..
  9. كلُّ شيءٍ " تمام" في عراق نُدرة الفساد الإداريّ والماليّ..!
  10. خطواتُ الإصلاح "الملهاة" تتقافزُ مِن أدراجِ العبادي..
  11. الإسلامُ السياسيُّ وحدهُ كافٍ للإساءةِ للإسلام، فَلِمَ المزيد؟
  12. نشوةُ الانتصار سيفٌ ذو حدّينِ..!
  13. ليسَ للصمتِ مِنْ معنىً.. والإرادةُ الوطنيّةُ تَهزِم داعش..!
  14. بينَ اليأسِ والإحباط مساحةٌ مضيئةٌ للصمت ..!
  15. الموت حين يُصبح طقساً عابراً بلا مراسيم تشييع للفقراء .!
  16. البطل عابر الأديان والطوائف والمذاهب والقوميّات والأعراق...!
  17. "بــيــروت مـــديـنـتــي".. وعـيـــنٌ عـلـــى بــغــداد ...
  18. ليس للموت في بغداد ما يُثير بعدما وجدتُ أبي في مسطر العمّال !
  19. يان كوبيش حين يُؤذِّن في مسجدٍ مهجور..
  20. كوبيش في تقريره أمام مجلس الأمن، هيكلة الحكومة أم تصحيح المسار الديمقراطي وآليّاته؟
  21. حَذارِ من الوَهم والاستقواء بالضدّ، فدون الإصلاح انحدارٌ إلى المجهول..
  22. الإصلاح في مهبّ الشارع والدولة، والعراق تحت أقدام الفاشلين والفاسدين !
  23. يوم انتصرَ "الشعب" فأسقطَ بقايا "الدولة اللّا دولة"..!
  24. حيتان الفساد الماليّ والمتلاعبون بودائع المواطنين.. مصرف الشمال أُنموذجاً..
  25. زنى محارم المال والأعمال بعيداً عن أضواء دعاة الإصلاح..!
  26. السيد مقتدى إذ يتصدّر المشهد ويُقدِّم أبودرع مثلاً..
  27. هل يعرفُ العبادي أم لا يعرفُ أنَّ الفسادَ لا يقتضي حكومةَ تكنوقراط..؟
  28. العودة إلى "الشرعيّة" هل هي إيذانٌ بنسقٍ آخر من الإصلاح ..؟
  29. القراءات المغلوطة للتاريخ ودروسها، وما تتركه من أثر سلبي..
  30. فصلٌ آخر من الكوميديا السوداء : الذي يأتي ولا يأتي...
  31. نمورٌ من صفيح يدوس رقابهم حرافيش العشوائيات وضياع الأمل ..
  32. العراق "المنغولي" في ذمّة حرافيش حوافِّ المدن المقصيّة ..
  33. "الـمــرعـــال" فــي مـسـرح لا مـعـقــولـــنــا..
  34. معتصمو البرلمان "أمل الشعب" في التغيير وروّاده في نظافة اليد وعِفّة اللّسان!
  35. الأصهار "المتلوّنون" .. الفساد ، الطائفيّة ، والإرهاب، ورابعهم الجهل...
  36. نريد الإصلاح، لكنَّ التعديل الوزاري ليس طريقاً مكفولاً له
  37. الفقدان في لحظة انبعاث الأمل من رماد الذاكرة..!
  38. نريد الإصلاح، لكنَّ التعديل الوزاري ليس طريقاً مكفولاً له
  39. الإصلاح حين لا يتلازم مع مفهوم الدولة المؤسّساتيّة
  40. زمن المرجعيّات الثقافيّة وتقاليد معارض الكتاب ..
  41. حين تتوسّد السياسة مُتّكآت الثقافة وحين تتغرّب عن روافدها
  42. ملاحظات أوّليّة في مسار "حميد" لإصلاحاتٍ تُصدِّع النظام السياسيّ الطائفيّ
  43. الارتباك والتخبّط و"التقيّة" لا تبني دولة ولا تُحقّق الإصلاح..!
  44. كيف يمكن إجلاء المحظور وقراءة وقائع ما انتهت إليه الاعتصامات وما يليها..؟
  45. زها حديد... مَسَرَّة العين وبهجة الروح، وحسرتنا..!
  46. بعد شهرٍ ونصفٍ من الزوبعة في فنجان، تكنوقراط أم محاصصة.. هل هذا سؤالٌ سياسيّ..؟
  47. في عزلة "ناظم علي" وتواريه: هل من معنىً للوداع في زمن الانطفاء الفجائعي؟
  48. المتظاهرون المدنيّون في مواجهة أسئلة صعبة، واستحقاقاتٍ أصعب..!
  49. في الإصلاح المتهرّئ: القادمون على الدبابات الأميركيّة، والآتون من تحت معاطف فدائيّي صدام والبعث....!
  50. نفي الذات والفرص الضائعة بين العبادي والإصلاح المجنيّ عليه..!
  51. دعوات الإصلاح المتقاذفة من جهاتها الأربع .. خديعة وتخدير ..!
  52. خديعة عنوانها الإصلاح، مع أنّها إعادة تدوير
  53. مساحة للنقاش حول التعامل مع وسائل الإعلام والفضائيّات
  54. الشفافية المُفتَقَدَة في مشروع العبادي الإصلاحية ، وخِيَم الاعتصام
  55. هل كان ممكناً تحقيق إصلاحٍ من "تَحتْ"؟!
  56. رسائل خاطئة إلى أطراف التحالف الوطني والعمليّة السياسيّة..
  57. الإصلاح.. تنـازع الإرادات وإمكانيّة العبـــور
  58. داعش حين تكون مجرّد " فقاعة " في منظور الزاملي
  59. الطلبة حين يدخلون على خطّ الحراك الجماهيري للإصلاح والتغيير
  60. 8 آذار .. عيدي الذي يتجدَّد .....!
  61. كتلة الفساد العابرة للأديان والطوائف...!
  62. لماذا لا يكون الخيار البديل "كتلة خارقة" للطائفيّة بعد العبور الفاشل ؟
  63. تساؤلات حول خطاب التصعيد وهدف التظاهرات النهائي
  64. وقفة أمام مخاوف الأحزاب الشيعية من "انقياد" الشارع لنفوذ الصدر
  65. التحالف الوطني يضع العبادي أمام خيارين :إمّا الالتزام بآلية المحاصصة أو الرحيل ..!
  66. خيارات الإصلاح و" طوب أبو خزّامة " على مشارف بوّابة الخضراء ..
  67. "علوة" الوزارات و"سموكن الوزراء" في مقاهي حسن عجمي والبرلمان والزّهاوي والشابندر ..!
  68. يقظة الشارع في غياب "الكتلة التاريخية" أداة التغيير والإصلاح
  69. حَيْرَة ساحة التحرير وتَشوّش نصب الحريّة ..!
  70. كلّنا تكنوقراط...!
  71. العبادي .. يُغيِّر؟ يتردَّد؟ أم يتراجع ليعود إلى ملعب المحاصصة تحت لافتة التوافق؟
  72. معايير النزاهة المنتظرة في كشف النقاب عن الفاسدين..
  73. العبادي أمام مفترق طرق.. مواقف الكتل من حكومة تكنوقراط باشتراطٍ "التفافي"..!
  74. مارثون سياسي للعبادي خارج السرب ...ومحاولة في الوقت الإضافي ..!
  75. لعراقٍ مُرتجى : ميرنا، تارا مونيكا، روان .. بعض ما نفتقده في عراقٍ يضيع ..!
  76. ذاكرة 8 شباط والتماهي الخفيّ مع البعث :"قـصر النـهايـة" و"نكـرة السـلمان" وقـطـار المـوت
  77. تحوّل البنو إلى قطّاعٍ طفيلي وبيئة فساد
  78. السيّد السيستاني يتصالح مع نفسه ويزيح التناقض عن نهجه..
  79. عراق جديد مُصغَّر: مافيا البنوك.... شبكة العار وغسيل الأموال ..!
  80. مزاد البنك المركزي وآلياته.. الطريق الأقصر لتصبح مليارديراً..!
  81. بعد الاعتراف الرسمي بالفساد "المتراكم":ألا يحق القول اننا مواطنو دولة حواسم وعلاّسة..؟!
  82. من علامات قيامة الأمم وأحوالها...
  83. فائق بطي، أكان عليك أن تغدر بي وتتركني وحيداً؟...
  84. الإقتصاد الوطني .. هل يتعافى مع هيمنة الفساد وغياب إدارة رشيدة ؟
  85. التوافق الوطني : مفهوم انتقالي للمشاركة الديمقراطية وبلورة فكرة المواطنة ..
  86. هل يمكن التصدي للفساد بأدوات المنظومة السياسية القائمة...؟
  87. المصالحة إذ تتحول الى بدعة للردح في الوقت الضائع
  88. عودة الـى "نبش" ما صار عبئاً، ومعاودة "مترددة" للكتابة..؟
  89. العدالة الانتقالية في ظل سلطة قضائية مثلومة وقوانين نظام مستبد!

  90. مصالحة وطنية على طريقة "حوار الطرشان"!

  91. العبادي في مواجهة خياراته: الإصلاح " ضرورة " أم " اضطرار"؟

  92. نبض الناس وعوالم التواصل الافتراضية..

  93. إصلاح القضاء يبدأ بتطهيره، وتحديد برنامج إعادة بنائه..

  94. إلغاء الهيئات "المستقلة" أو إعادة تشكيلها خارج المحاصصة : شبكة الإعلام العراقي انموذجاً

  95. سفرُ محفوفٌ بالمخاطر بحثاً عن وطن ..!

  96. يقظة الطوائف وبراءتها من دلّالي "المحاصصة الطائفية".!

  97. مسؤولية الحفاظ على زخم المظاهرات ووطنيتها..

  98. التصحيح والتغيير، بلا برنامج شامل، عبورٌ إلى المجهول..

  99. يا زوارق النجاة مهاجرونا مُذَلّون مُهانُونَ في وطنهم، فلا تخذليهم ..!

  100. التواصل الاجتماعي بين قيم الجمال والتسامح والحقيقة ودعاة الرثاثة..!

  101. جهاز كشف المتفجرات يبتسم ساخراً في شوارعنا

  102. التظاهر السلمي في ساحة التحرير مكفول لكل مواطن..

  103. فن التظاهر وصياغة الشعارات وتحديد المطالب...

  104. دين السيستاني، وفساد أدعياء الدين...!

  105. تحوّلات مصر بعد 30 يونيو.. بين النهوض السياسي والتشوش الفكري

  106. الإيمان بالعقل وآية الخلق الكوني رؤياه المتجذّرة:الصلاة فـي محراب هاني فحص العاشق الرباني

  107. مفهوم السهر على الدستور وصيانته من الخرق والتجاوز.. صلاحيات رئيس الجمهورية بين المصادرة وسوء التقدير

  108. نساء ورجال يتبادلون الأدوار في الكتل والفضائيات..! .."تـجـــريـف" البطانات وأصوات التـطرف

  109. منع الألقاب وتعليق الصور والتخلي عن الجنسية البريطانية : بدايات يؤشر استمرارها إلى عَتَبَة انفراج وقد تنطوي على الأمل

  110. الفخامة والدولة والسعادة وإيقاظها حِس التكبّر والتجبّر والتوهان.. خطوة العبادي بإلغاءالألقاب تُحْسبُ له.. وتبقى الجنسيات الأخرى..!

  111. راية بيضاء فوق مضمار "الفساد الوطني" في العراق...

  112. الدبلوماسية الأميركية "الناعمة" وانحناءاتها المبهمة: معايير النجاح بخواتيمها - فخري كريم 

  113. هل فـي وارد الحكومة المقبلة التصدي للفساد ورموزه..؟ - فخري كريم 

  114. الطيران خارج السرب يُغري الطيور الجارحة: إعادة الاعتبار للبعث وتبرئة ذمته ليس وديعة المكون السني..!  - فخري كريم 

  115. البرنامج الحكومي "الشامل" قاعدة حكومة الشراكة وأس نجاحها.. - فخري كريم 

  116. حين يتبادل كل من الفوز والهزيمة مواقعهما في المعنى والاعراب:متى نعيد الاعتبار لمفهوم "النصر" بوصفه فعلاً متحققاً في الواقع..! - فخري كريم 

  117. مفهوم التغيير لا يعني سوى تجاوز الماضي إرثاً ورموزاً وأساليب عمل وتوجهات - فخري كريم 

  118. الفصل في الخلاف حول العفو العام وإطلاق المعتقلين:الإفراج عن الأطول من المكلف بالوزارة والأضعف من قائد مهزوم! - فخري كريم 

  119. فـي غياب الدولة هل يمكن العثور على رجل دولة أو "صناعته"؟! - فخري كريم 

  120. تعبنا من الكلام والتنظير.. أملنا أن يكون مستقبل بلدنا خيراً من ماضيه...! - فخري كريم 

  121. الحكومة المقبلة بين الإملاءات التعجيزية واشتراطات نجاحها وإنقاذ العراق - فخري كريم 

  122. خطاب نوايا "للمكلف" العبادي.. تأشيرٌ للتعارف وملامح خارطة طريق - فخري كريم 

  123. العراب البريطاني العجوز يستكثـر علينا النظام الديمقراطي : قد يكون صحيحاً أن العراق بحاجة إلى ملك...! - فخري كريم 

  124. من أين نبدأ في مكافحة الفساد: من وضع اليد على الملفات المستورة التي رُوِج لها طوال ولايتين..! - فخري كريم 

  125. التكليف والمسؤولية أمام أنظار التحالف الوطني : تبني إشراك الجميع فـي صوغ ضمانات تقيّد رئاسة الحكومة - فخري كريم 

  126. الاختلاف المُنتَظر في منهج العبادي وخيارات حكومته - فخري كريم 

  127. تصدير الأزمات خيار المستبدّين والفاشلين : إصلاح السياسة الخارجية بين المهام الملحة للحكومة المقبلة - فخري كريم 

  128. كيف يمكن إخراج العراق من هذاالمأزق ؟الإصلاح السياسي البنيوي في الداخل والانفتاح الإيجابي على الخارج - فخري كريم 

  129. التشبّث بالأمل بضاعة العراقيين في زمن الخراب : تصفية جذور النهج السياسي للمالكي المهمّة المباشرة للعبادي - فخري كريم 

  130. استرقاق المالكي للدولة وأجهزتها يُغوّله ويقصي معارضيه: "مدخنة" البيت الشيعي - فخري كريم 

  131. فخري كريم فـي لقاء مع العربية : ما زال في الوقت متسع لإنقاذ العراق وتكريس أسس العيش المشترك

  132. هزيمة الإرهاب الداعشي وتفرعاته مهمة وطنية ملحة ومباشرة - فخري كريم 

  133. ارحموا عزيز قومٍ ذل: معزوفة التآمر تفتقر إلى نوتتها الموسيقية.. - فخري كريم 

  134. صولة أخرى في زمن التيه وغياب الوعي.. - فخري كريم 

  135. داعش وأخواتها ليست مركباً "لثورة" أو استعادة حقوقٍ مهضومة..! - فخري كريم 

  136. التعبئة الوطنية الشاملة أداة صد التآمر البعثي التكفيري - فخري كريم 

  137. الانتباهة الأميركية المتأخرة : نعم قد ننحدر إلى أتون الحرب الأهلية وكان ممكناً ردع المسبّب - فخري كريم 

  138. العودة إلى اعتماد أدوات الخطيئة..خطيئة أعظم:قوى الإرهاب والتكفير تتوحد فمن الكفيل بمواجهتها..؟ - فخري كريم 

  139. من أين نبدأ في ردع الإرهاب وهزيمته:على التحالف الوطني نزع الشرعية من المالكي وتقديم البديل - فخري كريم 

  140. وطن يبحث عن ملاذٍ آمن...! - فخري كريم 

  141. عيب تحميل الدولة قيمة "البضاعة التالفة"! بورصة أصوات النواب وبيع المناصب الوزارية.. - فخري كريم 

  142. المفوضية العليا للانتخابات في مواجهة التشكيك:البيّنة على المدعي واليمين على من أنكر..! - فخري كريم 

  143. لماذا ينبغي إزاحته كشرطٍ لوقف التدهور وانهيار العراق!؟ المالكي من ميلٍ للانفراد إلى ظاهرة تجاهر بالاستبداد - فخري كريم 

  144. الجلوس على كرسيين سياسة فقدت صلاحيتها - فخري كريم 

  145. وشم الفساد ولغة الأرقام المخادعة...الاحتكام إلى منطق التحالف في إزاحة "حاوية" الفساد والتسلط..! - فخري كريم 

  146. الدكتاتورية توأم الفساد وتزوير الإرادة ليس مجر شبهة..! عسكرة الدولة والمجتمع سبب أول لإطاحة المالكي وفريقه - فخري كريم 

  147. مزاد إعلاني لمن لا يتعظ ولمن يستمرئ الخديعة : هل سياسة نهب البلد وتدمير نسيج المجتمع قوة بناء ومعافاة؟ - فخري كريم 

  148. موعد مع انتخابات مُضبّبة وربما ضالة..! .. اقتراع يجري التصويت فيه بـ"لغة الضمير" لا بالإبهام المضَلّل - فخري كريم 

  149. بين زمني غائب الجميل والرثاثة التالفة (5): صــوت.. هنـــاء أدور - فخري كريم 

  150. خمسة أصوات بين زمني غائب طعمة فرمان الجميل والموتى الأحياء (٤) : صوت فائق روفائيل بطي... - فخري كريم 

  151. خمسة أصوات بين زمنين جميل و"تالف" (٣) : صوت عبد الرزاق الصافي - فخري كريم 

  152. خمسة أصوات بين زمني غائب طعمة فرمان الجميل والموتى الأحياء .. صوت غانم حمدون - فخري كريم 

  153. بعد التجوال بين لافتات دعاة "ما ننطيها" والشعارات المرائية : صوّت بنعم لمن لا عشيرة له غير الوطن..! - فخري كريم 

  154. الإسلام السياسي في تركيا يتصنع العفَّة : أردوغان الإسلامي يفقد توازنه ويُطيح بـ "ديمقراطيته" - فخري كريم 

  155. قمة تعيد إنتاج تراجعاتها: عالم عربي يستلقي فوق خرائب "الربيـــع" - فخري كريم 

  156. الموت في زمن الفتنة وانزياح البهجة: محمد سعيد الصكار رحّالة فـي البحث عن الوطن..! - فخري كريم 

  157. إثارة الفتنة الطائفية وركوب النزوع الشوفيني : مأثرة صدّامية بامتياز..! - فخري كريم 

  158. في واقعة قتل الدكتور محمد بديوي: أن تكون إعلامياً.. تحمل معك سرّ استشهادك..! - فخري كريم 

  159. العراق والسعودية و"زورخانة عكد النصارى" - فخري كريم 

  160. من يقف وراء ما يجري في العراق..؟ .. حرائـق في كـل مكان "لتبخيـر" المختـار - فخري كريم 

  161. أولاد الخايبة في ظل "دولة القانون": "فقاعات" وزراء الصدفة ومحنة العراقيين.. - فخري كريم 

  162. الانقلاب محسوباً بلغة الأزمات المستدامة: المالكي يعيد إنتاج نفسه - فخري كريم 

  163. ليس مجرد تحذير للصامتين ازاء اجراءات المفوضية - فخري كريم 

  164. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً  (15) : فلسطين "المقدسة" في برنامج الإسلام السياسي..! - فخري كريم

  165. اجتثاث من نمط جديد على إيقاعات "دولة القانون"! - فخري كريم 

  166. المالكي إذ يعبث بإرادة العراقيين دون رادع :: من.. أنت..!؟ - فخري كريم

  167. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : الإسلام السياسي المعاصر يُعيد "إخراج" الفتنة الكبرى (14) - فخري كريم 

  168. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً :نماذج الصعود.. مدارات الانطفاء (13) - فخري كريم

  169. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : مظاهر الصعود وتجليات الانطفاء.. (12) - فخري كريم 

  170. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً :صعود الإسلام السياسي وبدايات انطفاء حركة التغييروالتقدم.. (11) - فخري كريم

  171. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : عودة الدين إلى ملاذات الدولة الشمولية..  (10) - فخري كريم 

  172. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : حواضن التطرّف وبداياتها المؤَسِّسَة: الإخوان المسلمون (9) - فخري كريم

  173. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : بواكير التكوين المتطرف وجذوره (8) - فخري كريم 

  174. 3000 حياة في مسيرة (المدى) وشاغليها.. - فخري كريم 

  175. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (7) - فخري كريم 

  176. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (6) - فخري كريم 

  177. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (5) - فخري كريم 

  178. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (4) - فخري كريم 

  179. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (3) - فخري كريم 

  180. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (2) - فخري كريم 

  181. صناعة التطرّف وعناصرها الأكثـر اشتعالاً : من المسؤول عن إثارة الفتنة الطائفية وإذكائها...؟  (1) - فخري كريم 

  182. المشهد العراقي الراهن يعيد الاعتبار لأفلام "الأكشن": أبعد من الكاوبوي وأشبه بمسلسل دالاس  - فخري كريم 

  183. خيبة بان كي مون والمجتمع الدولي : رنكو لا يسمــع ولا يتفــاهـم.. - فخري كريم 

  184. هل يستطيع البيت الأبيض فهم ما يجري في العراق؟.. الدعوة المشبوهة لاعتماد القوات الأميركية لدحر القاعدة وداعش - فخري كريم 

  185. التعبئة الوطنية الشاملة أداة دحر داعش والقاعدة : من أين نبدأ...؟ - فخري كريم 

  186. ٦ كانون : جيش ينتظر معافاة الدولة.. ليتعافى وينهض  - فخري كريم 

  187. من يبادر الى "لمّ" الشمل وإيقاف التدهور..؟ القاعدة وداعش لا مذهب لهما سوى الاستباحة.. - فخري كريم 

  188. على الضفتين تكتمل خارطة العراق: أطفئوا نيران الفتنة واعقِلوا من يؤججّها.. - فخري كريم 

  189. ادرأُوا الفتنة واعقِلوا صاحبها : فـي وداع عام مخضّب بالدم الزكي - فخري كريم 

  190. في تحوّلات ساحة الميدان : "أشـــراف رومــــا" يسرقون جورج أبيض..! - فخري كريم 

  191. أحزان عراقية مكبوتة : مشهد الموت اليومي بين نظامين وقاتلين  - فخري كريم 

  192. قَطَر ملاذٌ للمظلومين! - فخري كريم 

  193. حين تكون الكلمة في مكانها : جناحان يخفقان بنبض الحقيقة.. - فخري كريم 

  194. محاولة للالتفاف على إرادة الناخبين : "أقمار" مشحونة بالضغائن والخديعة..! - فخري كريم 

  195. أيقونة العصر يودّع عالماً تداعت فيه القيم: نيلسون مانديلا يتحدث صامتاً..!  - فخري كريم 

  196. على العراقيين أن يصوتوا بلا تردد للمالكي : لماذا نتشبث بعراق واحد ونحرم الشعب من مختارٍ مجَرَّب ...؟ - فخري كريم 

  197. اللافتة الانتخابية الوحيدة المغيّبة عن المشهد : هل هان عليكم ايها اللصوص هذا الدم العراقي المستباح ؟ - فخري كريم 

  198. كردستان في مرمى قذائف الحملة الانتخابية للمالكي : لنصوّت على قانون النفط والغاز.. لنضع النقاط على الحروف - فخري كريم 

  199. الفساد السياسي يُطل من بوابة الحملة الانتخابية.. المالكي يوزع أراضي الدولة ويباشر صولة تبديد المال العام.! - فخري كريم 

  200. من غرائب الدنيا المسحورة : كرسي السلطة ينتفض على بيرلسكوني... - فخري كريم 

  201. لست في وارد تجاهل احد: وماذا فعل هؤلاء لشهداء آل الصدر..؟ - فخري كريم 

  202. أيّ عيب بالنسبة لهم .. عيب..! مجلس الوزراء يجعل من مظفر النواب لافتة انتخابية..!؟ - فخري كريم 

  203. في تحوّلات صخرة الاتحاد العربي الكردي : وأخيراً غرقت...! - فخري كريم 

  204. أصاب المالكي في إنكاره الصراع السني الشيعي : إذاً ما هي الحكاية وكيف نفنّدها ونطفئ جذوتها؟!   - فخري كريم 

  205. حين يتحول منجز يتيم إلى منصة "للفهلوة" وعرس واوية..! -  فخري كريم 

  206. التعويل على الخارج في الوقت الضائع:الاستجارة بغير الشعب عياطٌ في العّراء..! - فخري كريم 

  207. لنأخذ الدرس والحكمة من بترايوس ما دامت "مغنية الحي لا تطرب"!  - فخري كريم 

  208. السكوت عن فضائح كبار المسؤولين في الإعلام الخارجي.. قرينة - فخري كريم 

  209. مسعىً للبحث عن تجاوز"الشخصنة" في الكتابة والتقويم: دعوة للمشاركة فـي "حفلة التَّيس" ووليمتها..  - فخري كريم 

  210. التشريعات المذهبية ودوار الدولة الغافية :لماذا لا نعلنها دولة دينية خالصة.. لنريح ونستريح..! - فخري كريم 

  211. الموقف المتفرج من الإرهاب.. كمين  - فخري كريم 

  212. المالكي متذرعاً بالصبر والحكمة: الحريات تشجّع على الفساد والشعب لا يحب الحكومة..! (4) - فخري كريم 

  213. المالكي متذرعاً بالصبر والحكمة: الحريات تشجّع على الفساد والشعب لا يحب الحكومة..! (3) - فخري كريم 

  214. المالكي متذرعاً بالصبر والحكمة: الحريات تشجّع على الفساد والشعب لا يحب الحكومة..! (2) - فخري كريم 

  215. المالكي متذرعاً بالصبر والحكمة: الحريات تشجّع على الفساد والشعب لا يحب الحكومة..! (1) - فخري كريم 

  216. نتائج موجعة لكنها ليست نهاية المطاف :جلال طالباني يريد اتحاداً يتجاوز ذاته -  فخري كريم

  217. موت في زمن الضياع والخيبة: محمد دكروب يودع سنديانته الحمراء ويمضي متحسراً! - فخري كريم

  218. قبل نشر وثائق الفضيحة (2) هل السكوت عن الاستباحات الحكومية موقف وطني؟ - فخري كريم

  219. قبل نشر وثائق الفضيحة (1) العبث بالدولة الفاشلة ليس كبوة بل سقوطاً - فخري كريم

  220. الدكتاتور يعلنُ موتَ الدولة:ظاهرة احمد نوري المالكي وشرعَنَة الفساد  - فخري كريم

  221. تحت جدارية جواد سليم (٥) ومن للمتدثرين ببيوت الصفيح وآكلي فضلات اللصوص..!؟ - فخري كريم

  222. تحت جدارية جواد سليم (٤) قانون الانتخابات، تَعميدٌ بحكم الواقع للطائفية - فخري كريم

  223. تحت جدارية جواد سليم (٣) إقناع العراقيين بالقدرة على التغيير يتطلّب الوضوح - فخري كريم

  224. تحت جدارية جواد سليم (٢) لكي لا يخطئ المحتجون الهدف - فخري كريم

  225. تحت جدارية جواد سليم (١) القائد العام يُكشّر عن أنيابه الورقية...!  - فخري كريم

  226. حكايات "الدّمج" في تاريخنا السياسي : "الحيد"... ما ينِسحِبْ..! - فخري كريم

  227. في المسألة الأمنية وما حولها: عسكرة الدولة والمجتمع لن تحقق السلم الأهلي - فخري كريم

  228. الإرهاب في دولة الدمج : دعــوات لـ" تلزيــم " العراق رسمياً للميليشيـــات..! - فخري كريم

  229. الممكن في تحقيق "حلول مؤقتة" لمواجهة الإرهاب والاحتقان الطائفي - فخري كريم

  230. بعيداً عن الشخصنة والادانة المسبقة: من المسؤول عن التدهور ومن يبادر لإيقافه؟ - فخري كريم

  231. هل للإرهابي دين ؟ من أي موقع نُدين الإرهاب ونطالب بوقف القتل على الهوية ؟ - فخري كريم

  232. السلطة القضائية في مهبّ التجاذبات السياسية - فخري كريم

  233. سفير غير صالح بمواصفات زمن الفساد : التماس عربي لنوري كامل المالكي - فخري كريم

  234. أول خطوة فوق سجادة "وثيقة الشرف": أوقفوا التهجير القسري والقتل على الهوية... - فخري كريم

  235. خيرت الشاطر مخاطباً صلاح بهاء الدين: أَتُسلِّمونَ زمامَها للنفعيين من العلمانيين المرتدين! - فخري كريم

  236. اني اتهمكم بالقتل على الهوية:الوطني العراقي بريء منكم يا أشباه البشر! - فخري كريم

  237. هادي العلوي اذا ما بعث حيّاً في زمن العوار : حيث الفساد "وجهة نظر" والفاسد "رجل دولة"! (2) - فخري كريم

  238. هادي العلوي اذا ما بعث حيّاً في زمن العوار : حيث الفساد "وجهة نظر" والفاسد "رجل دولة"! (1) - فخري كريم

  239. صنيعة عدي يتسلل إلى القوات المسلحة: من حَوْل المالكي "يُظلّل" العسكر بإعلانات سكائره؟ - فخري كريم

  240. حـين يصبــح الاسلام "اشكــاليــة"، ومثــار حيــــرة! - فخري كريم

  241. "ميثاق شرف": فـي غياب "شرف المبادرة والعمل"! - فخري كريم

  242. لوثة "البصمة الوراثية" للطائفية: حكومة ظِل وطنية.. خطوة ومحاولة للتجاوز (3) - فخري كريم

  243. لوثة "البصمة الوراثية" للطائفية: حكومة ظِل وطنية.. خطوة ومحاولة للتجاوز (2) - فخري كريم

  244. لوثة "البصمة الوراثية" للطائفية: حكومة ظِل وطنية.. خطوة ومحاولة للتجاوز (1) - فخري كريم

  245. ملاحظات حول الذات ومقارباتها: في الرد على طائفي يرى في غيره ما يراه في صورته - فخري كريم

  246. خارطة "جينيـة" للوبـاء : كيف نبدأ لتفكيك المحاصصة الطائفية وتجاوزها..؟ - فخري كريم

  247. الدكتاتور حين يتوسّد خيباته : الادعاء العام الشعبي لرصد خرق الدستور والفساد والجريمة.. - فخري كريم

  248. يومٌ في حياة "صاحب أجندة" مهووس بالسلطة الدنيوية! - فخري كريم

  249. "التأديب" بصواريخ كروز: عقاب جماعي وتدمير للدولة لا يؤسس لديمقراطية..! - فخري كريم

  250. مهمة وطنية مباشرة: تمكين نينوى والأنبار لدحر الإرهاب وتنفيس الاحتقان الطائفي - فخري كريم

  251. علاقتنا التاريخية مع إيران والحساسية الوطنية العراقية - فخري كريم

  252. مظاهرة ٣١ آب: إلى متى تستطيع حكومة فاشلة مقاومة إرادة الشعب..!؟ - فخري كريم

  253. العودة إلى زمن "الأطلال" الجميل: في رثاء السلطة المسكونة بالجهل والجهالة...  - فخري كريم

  254. زمن الأصالة والتوهّج الثقافي: في حال مثقفي ذلك الزمن المضيء في ظل سلطة الإنكار.. - فخري كريم

  255. مثلث تجفيف منابع الإرهاب  - فخري كريم

  256. حول مواقفه من مصر:مفهوم "الحرية" و"النزاهة الموضوعية" و"الحرفية المهنية" في الاعلام الغربي.. - فخري كريم

  257. المعيار المزدوج للإرهاب عند اردوغان: تداعيات المركب التركي فـي أتون الطوفان العربي.. - فخري كريم

  258. في إعادة إنتاج التطرف أميركياً:الدور القطري في تصدير الإرهاب هل هو مقاولة ثانوية..؟ - فخري كريم

  259. إعادة إنتاج الإرهاب عربياً وإسلامياً : أميركا وقلب الموازين في الخليج..! - فخري كريم

  260. عودة إلى إنتاج الإرهاب أميركياً:من القاعدة في أفغانستان إلى خيمة وحاضنة لأخونة العالم العربي - فخري كريم

  261. في مصر: هَمْ .. ما ننطيها.. لو..! - فخري كريم

  262. راية سوداء فوق السطوح وعلى الأبواب تكفي للحداد والاحتجاج..! - فخري كريم

  263. الفاشل بامتياز حين يبرر الفشل..! - فخري كريم

  264. اللهمَّ احفظ وطناً أولياء أمرِهِ طرشان ..! - فخري كريم

  265. في حال البلد المأسور وأحوال التحالف الوطني الأسير..! - فخري كريم

  266. هل تقوى دولة " فاشلة " وقيادة مستكينة على حماية وطن ..؟ - فخري كريم

  267. رجلٌ من هذا الزمان:عبد الزهرة الشيّال... - فخري كريم

  268. "تمرّد البصرة" وحملة المثقفين لجمع "مليون توقيع"..؟ - فخري كريم

  269. لا خيار الا اجباره على التنحي: المالكي يعيد انتاج نفسه دون تواضع واعتذار  - فخري كريم

  270. رسالة مفتوحة إلى ذوي الشأن في المسألة العراقية وعِوَرِها : تشكيل حكومة إنقاذ وطني مهمّة ملحّة لا تقبل التأجيل  - فخري كريم

  271. منطق "الغرباء" في تحديد خياراتنا لنزع فتيل الأزمات - فخري كريم

  272. قطر الجَوَّابة بين بلدان الربيع العربي وتخوم "الجزيرة": نصيحة مُبَرّأة إلى الشيخ حمـد (2-2) - فخري كريم

  273. قطر الجَوَّابة بين بلدان الربيع العربي وتخوم "الجزيرة": نصيحة مُبَرّأة إلى الشيخ حمـد (1-2) - فخري كريم

  274. الاحتجاج الوطني العابر للطوائف: إطارٌ ضامنٌ للديمقراطية والحريات - فخري كريم

  275. المثقف حين يموت متدثراً بوطنيته : زمن الموت احتجاجاً على الفجيعة والاغتراب... - فخري كريم

  276. المثقف حين يدخل على خط الفتنة الطائفية - فخري كريم

  277. نشيد المرأة وتعويذتنا المستعادة في رحابها - فخري كريم

  278. لا...، لا تــــرحـــل ...! - فخري كريم

  279. على افتراض تسلّل القاعدة والبعث :هل نجيز إطلاق الرصاص على المتظاهرين..؟ - فخري كريم

  280. القضاء الأعلى فـي مواجهة اختبار استقلاليته - فخري كريم

  281. القاتل.... فـي زمن الغواية - فخري كريم

  282. في الجدل السياسي بأسلوب التدخل: تركيا تتجاوز.. - فخري كريم

  283. هل ستغيّر الحركة الاحتجاجية قيادات مكوناتها وتضع الشباب في مقدمة المشهد..؟ - فخري كريم

  284. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: بصراحة.... هل نريد عراقاً موحداً...؟ - فخري كريم

  285. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: شـروط الوحـدة على أسـاس التنوع وتناقضاتها - فخري كريم

  286. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: الفـرصة المضـيعة لتأسيـس مرحلة ما بعد المحاصصةالطائفية - فخري كريم

  287. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: الطبقة الفاسدة حين " تتحاصص " وتتوسد غنائمها - فخري كريم

  288. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: الدعوة إلى الحوار دون تمهيد تدويرٌ للأزمة ومضيعةٌ للوقت - فخري كريم

  289. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: التحالف الوطني على خط المرجعية أو في الاتجاه المعاكس - فخري كريم

  290. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: المالكي يسفر عن وجهه الانقلابي ويلوِّح بحل البرلمان - فخري كريم

  291. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: البدايات الخاطئة للمصالحة والطريق إلى مجتمعٍ معافى - فخري كريم

  292. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: التحالف الوطني، بين "الموالاة" والمسؤولية الأخلاقية - فخري كريم

  293. إعادة الاعتبار للهوية الوطنية درءاً للتآمر: الاصطفاف المطلوب تحت قبة البرلمان - فخري كريم

  294. دولة الملاذات الآمنة والفصل الطائفي: الحواشي الرخوة.. وإحداثيات التآمر على العراق - فخري كريم

  295. مجلس النواب والاستحقاقات المسكوت عنها : صوّتوا بشجاعة ضد المخالفات الدستورية ..! - فخري كريم

  296. التطبيق غير الانتقائي بدلاً من إلغاء المساءلة والعدالة وقانون الإرهاب : البعث والدكتاتورية وجهان لعملة واحدة - فخري كريم

  297. في وداع عام الأزمات وقضم الدولة والحريات : خطاب العرش الجمهوري..! - فخري كريم

  298. من الاحتجاج المحدود إلى امتداداتٍ وطنية: اللافتات والشعارات الطائفية إجهاض للعمل الوطني الممتد - فخري كريم

  299. حين اختلف "الملوك والأمراء" على الدين والتاريخ.. فرسان الصولة الطائفية ولافتاتها المستهلكة - فخري كريم

  300. الفتنة والتقسيم من يشعل فتيلهما ؟: اللعب على تقاسيم الوتر الضعيف.. - فخري كريم

  301. ما يجري للعيساوي ينتظر الجميع مع الاختلاف بالملفات : كل بريء متهم.. حتى يعترف..! - فخري كريم

  302. في مواجهته للاستحقاقات السياسية : هل يتصرف التحالف الوطني كطرف في الأزمة أم مدخَلاً للحل..؟ - فخري كريم

  303. عافاك يا مام جلال..العراقيون يتعلقون بك "صمّام أمانهم" وما تبقّى لهم من فسحة الأمل - فخري كريم

  304. متى تتوقف شكوك مسعود بارزاني وريبته من " المركز ".؟ (3) - فخري كريم

  305. متى تتوقف شكوك مسعود بارزاني وريبته من " المركز "..؟ (2) - فخري كريم

  306. متى تتوقف شكوك مسعود بارزاني وريبته من " المركز "..؟ (1) - فخري كريم

  307. عفواً سيادة الرئيس : حان الوقت للحل الشامل وليس لأنصاف الحلول والمراوغة المعتادة - فخري كريم

  308. السياسة ليست كلّها لعباً..على الحبال على المالكي أن يتذكّ - فخري كريم

  309. القضاء المصري ينتفض وينحاز إلى الشعب.. بين "قضاءَين".. وقدر الشعب العراقي..! - فخري كريم

  310. صناعة الفتنة بالتأويل المسيّس! .. الشيخ الصغير إذ يشوّه رسالة الإمام المهدي - فخري كريم

  311. حرائق الديمقراطية في دولة اللا قانون!.. كبوة التحالف الكردستاني في البرلمان - فخري كريم

  312. ما أشبه اليوم بالبارحة.. مع الدكتاتوريات - فخري كريم

  313. مرثيته للمتبقين منا في وَحْل السياسة.. زمن هديب الحاج حمود وثنائية الوطن والوطنية.. - فخري كريم

  314. صندوق شراء الذمم : رئيس الوزراء يورّط البرلمان برشوة ربيب عدي..! - فخري كريم

  315. رحيل رمزٍ متألق من زمن التوهج: سالم عبيد النعمان وطنيٌ تماهى مع الحلم .. - فخري كريم

  316. (نساء الله في رحاب الحرية) - فخري كريم

  317. افي السجال حول هوية المرأة وحقوقها : وزيرة المرأة تنقل وزارتها إلى البيت.. - فخري كريم

  318. المحور الطائفي العربي والإقليمي والصراع العراقي - العراقي - فخري كريم

  319. بعيداً عن كواليس ومناورات أمراء الطوائف...لنبادر معاً إلى وأد الفتنة...- فخري كريم

  320. أية صيغـة خارج الديمقراطية تدفع البلد إلـى متـاهات خطيرة - فخري كريم

  321. فرصةٌ أخيْرة.. ودعوةٌ لتغيير الحكومة أو "إسقاطِها" - فخري كريم

  322. ابحثوا عنهم في معطف الحكومة ..القتلة..! - فخري كريم

  323. كيف نصنع دكتاتوراً....؟ - فخري كريم

  324. مئة يوم من الإذلال:مزوّرون ولصوصٌ بختم الحكومة.. - فخري كريم

  325. مئة يوم من الإذلال .. لكي لا يعود "زوار الفجر" - فخري كريم

  326. مئة يوم من الإذلال .. البديل السياسي للحل الأمني.. - فخري كريم

  327. مئة يوم من الإذلال..إستراتيجية الهروب إلى الأمام وتجاهل الرأي العام ... - فخري كريم

  328. مئة يوم من الإذلال:التحضير لقفزة أخرى فـي الهواء..  - فخري كريم

  329. مئة يوم من الإذلال..الدولة التي يُراد لها أن تبقى في حاضنة (الخدّج) - فخري كريم

  330. مئة يوم من الإذلال : التحضير لقفزة أخرى فـي الهواء..  - فخري كريم

  331. النجيفي يكشف المستور بعد حنثه بالقسم - فخري كريم

  332. الشيوعيون يحتفلون والإسلاميون يقاطعون! .. على طريق المصالحة الوطنية.. - فخري كريم

  333. تحت نصب الحرية.. مزار جديد لمقر قديم ! - فخري كريم

 

 

 

   
       
           

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter