|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |
 

     
 

الأثنين  3 / 9 / 2018                                 يوسف أبو الفوز                                   كتابات أخرى للكاتب على موقع الناس

 
 

 

الكلام المباح (168)    

شاي أم حسين! *

يوسف أبو الفوز
(موقع الناس)

طلب مني صديقي الصدوق أبو سكينة، موافاته بتطورات الأوضاع في البصرة، أولا بأول. فكان عليّ اصطحاب حزمة مختارة من الصحف أثناء زيارته لأقرأ له عن أخر التطورات. لم يعد أبو سكينة يصدق بمعظم وسائل الاعلام العراقية، إذ يعتبر العديد منها أبواقا لأحزاب وجماعات سياسية تحاول تمرير رسائل تمويه ودخان لحجب الحقائق:
ـ عمرك كله، شايف واحد حرامي وفاسد ينشر في جريدته أو فضائيته أخبارا فيها مصداقية؟
ضحكنا، ولكن ذلك لم يطل، فأخبار تطورات ما يحصل ويجري في البصرة تزيد القلق يوميا، فالأزمة فيها متعددة الجوانب وتتفاقم بأستمرار لتأخذ أبعاداً خطرة، خصوصا بعد إنتشار الامراض وحالات التسمم حيث الالاف من المواطنين الأبرياء دخلوا الى المستشفيات.
قالت سكينة بغضب: ان الخلل الأساسي سببه فشل الحكومتين الاتحادية والمحلية في توفير الحلول الجذرية للمشاكل التي تعاني منها البصرة على مدى سنوات والتي صارت تزداد تفاقماً مع مرور الزمن.
قال جليل: أعتقد إن الكثير من الحلول متوفر لحل الازمة لو كانت هناك أرادة وطنية حقيقية، تسعى لرؤية مشتركة تحدد الأولويات وتنهي التقاطعات والتجاذبات بين الحكومة الاتحادية والسلطات في المحافظات في ما يتعلق بتنازع الصلاحيات، إضافة إلى الصراعات الفئوية الضيقة داخل مجالس المحافظات والتي سببت الشلل والتعثر الشديد في العمل مع استشراء الفساد.
سعل أبو جليل وقال بحنق : هذا سمعته منكم أكثر من مرة، اريد أعرف ماذا نعمل تحديدا لحل الازمة، بالعراقي الفصيح شنسوي؟
من مكانه قال أبو سكينة بصوت مترع بالحزن رغم محاولته أن يكون مرحا : شاي .. سوا لنا شاي!
وأبو سكينة هنا ـ عزيزي القاري ـ يعود بنا الى حكاية حقيقية، حصلت في سبعينات القرن الماضي، يوم راحت قطعان ضباع البعث العفلقي تطارد الشيوعيين والديمقراطيين وكل معارض، وتعتقلهم بهدف تصفيتهم جسديا أو انتزاع البراءات السياسية منهم تحت التعذيب والاكراه. وحصل ان أعتقل طالب جامعي شيوعي أسمه "حسين ع". دوهم بيتهم مساء، وهم يتهيئون لتناول العشاء، وأقتيد الشاب حسين بأعقاب البنادق الى سيارات الامن، التي انطلقت مبتعدة تاركة الاب المسن غارقا في الحزن والدهشة، والأم كمن أصابها مس، فراحت تدور في البيت وهي تصرخ:
ــ أويلي وليدي .. شأسوي .. قولوا لي شأسوي؟
ثم التفت لزوجها أبي حسين، الجالس بهدوء، صامتا مفكرا بما يجري، فقد شهد مثل هذه الاحداث عام 1963 ، فالأنظمة القمعية لا تحتمل رأيا معارضا ووجهة نظر مختلفة. صاحت به بحرقة:
ــ أبو حسين.. ليش ساكت.. قول لي. شبيك ساكت؟ مو هذا أبنك الذي أخذوه الامن؟ قول شأسوي ؟ قول شأسوي؟
وبكل هدوء رفع أبو حسين رأسه وقال لها:
ــ سوينا لنا شاي!



* طريق الشعب العدد 20 ليوم الاثنين 3 أيلول 2018
 

الكلام المباح (167) خدمات خاصة!
الكلام المباح (166) هبة تموز وتانكي السماوة ! !
الكلام المباح (165)  التخلص من الأعراض الجانبية !
الكلام المباح (164)  مرة أخرى .. كرة قدم وسياسة !
الكلام المباح (163) كرة قدم وسياسة !
الكلام المباح (162) ماركس أبو الكشيده !
الكلام المباح (161) الأنتخابات وإنفلونزا الثلاجة!

الكلام المباح (160) فيروز وسانت ليغو
الكلام المباح (159)  ما بين ميشيل باشيت و"لصقة جونسون"!
الكلام المباح (158)  جحا العراقي ! !
الكلام المباح (157)  طريق السعادة !
الكلام المباح (156)  العنز
الكلام المباح (155)  العراقي الطائر
الكلام المباح (154)  عَلَى الطَّرِيقَةِ ألإيِطالّية !
الكلام المباح (153)  الزِّلْزالُ الحَقِيقِيّ !
الكلام المباح (152)  رَّايَاتُ بالعُمُلاتِ الصَّعْبَةِ
الكلام المباح (151)  الشَّعْبُ يُريد إِسْقاطُ الفَسَاد !
الكلام المباح (150)  زِلّزال وفَسَاد !
الكلام المباح (149)  أَكْو .. ماكْو !
الكلام المباح (148)  فَوْقَ السَّبْعَة .. تَحتَ السَّبْعَة !
الكلام المباح (147) الحَربّجيِة وَالبَطّ !
الكلام المباح (146)  كُردّي مِن السَماوّة!
الكلام المباح (145)  الإِعْصَارُ !

الكلام المباح (144) المُلاكَمَة والّسِياسَة!
الكلام المباح (143) اَلْفُجُلُ فِي اَلسِياسُةِ اَلْعِراقِيَّة!
الكلام المباح (142) التنمّر في السِياسَةِ العِراقِيَّة !
الكلام المباح (141) ما بين اللَّوْعَةُ و الفَرْحَةُ !
الكلام المباح (140)  أَبُو سُكينْة و أَلبرت أَينشتاين واَلفَسَاد !
الكلام المباح (139)  أحْذَرُوا قَاضي الدَجّاج !
الكلام المباح (138)  الشَّعْبُ هوَ اَلقُوَّة العُظْمى !
الكلام المباح (137)  إن ولكِنَ و .. !
الكلام المباح (136)  مَاَ لْكْمْ .. مَاَ تْهبّونْ؟
الكلام المباح (135)  شَهَاَدَةُ المِصْداقِّية
الكلام المباح (134)  الرَّايَةُ الحَمْراء!
الكلام المباح (133)  تّفّاح حَلبجّة !
الكلام المباح (132)  مُناَوَرةُ .. مُناَوَرَاتْ !
الكلام المباح (131)  أَبُو سُكينة يَطْلبُ اَلمُساعَدة !
الكلام المباح (130)  حَيَوَانَاتٌ مُفترِسَةٌ !
الكلام المباح (129) طَّائِفِيُّ نصَّفَ رُدْنِ!
الكلام المباح (128)  الرِّهَان!
الكلام المباح (127)  العُرْسُ الشّيوعيَّ!
الكلام المباح (126)  تُرابْ ... ترامبْ !!
الكلام المباح (125)  إبن سَكّرة : هَلْ سَمَعْتُمْ بهَذَا الاسْم ؟!
الكلام المباح (124)  عن حلاقة اللحى !
الكلام المباح (123)  أبنةُ جُحا !
الكلام المباح (122)  هَذَا زَّمَانُك يَا لِّصّ بَغْدَاد !!
الكلام المباح (121)  الجَوَابُ الشَّافي !
الكلام المباح (120)  رَأْسُ "باتّا"!!
الكلام المباح (119)  مَصِيرُ المُتحاذِق!
الكلام المباح (118)  مَا الَّذِي قَالَهُ شِكسبير لأَبي سُكينة؟!
الكلام المباح (117)  أَسْرَارُ الخَرَابِ !
الكلام المباح (116)  فِيمَا يَتَعَلَّقُ بالتِّبْنِ!
الكلام المباح (115)  الحوافِزُ ولُعْبَة جَرَّ الحَبْلِ !
الكلام المباح (114)
  النُزُول مِن القَنَفةْ!
الكلام المباح (113)  مَتَاهَةٌ الـ 28 !
الكلام المباح (112)  وَثائِقُ بَنَما العِراقِيَّةُ!
الكلام المباح (111)  جِسْرُ الْلاعَوْدَة ! 
الكلام المباح (110)  مَعايير خاصَّة للحُكْم !
الكلام المباح (109)  "باس وورد" الأصلاح !
الكلام المباح (108)  صُورَةٌ صَدَّام !
الكلام المباح (107)  سِياسَةُ خَلَفَ "الروف"!
الكلام المباح (106)  أَبُو سُكينة وجَمَاعَةٌ ألأنَّنَو!

الكلام المباح (105)  أَبُو سُكينة وعَامُ القَرَد!
الكلام المباح (104)  الكَلاَمُ الحامِضُ وَسَّرَطَانُ الكَرَاهِيَة !
الكلام المباح (103)  أَبُو سُكينةْ وباصْ ستّاليِن !

الكلام المباح (102)  چۆنى كاكه !
الكلام المباح (101)  حِزامُ السِّيَاسَة !
الكلام المباح (100)  خَريفُ ألمُحَاصَصَةٌ !
الكلام المباح (99)  ألاَمْوَاجٌ الهَادِرَة !
الكلام المباح (98)  قَانُون أَبُو سُكينة !
الكلام المباح (97)  يَسقُط أَبُو سُكينة !
الكلام المباح (96)  جَمَاعَةُ الْمَطَارِ !
الكلام المباح (95)  هَيْبَةُ اَلدُولمَّة !
الكلام المباح (94)  مَنْ يَتحَسَّسَ جَيْبه؟!
الكلام المباح (93)  وِزَارَة العَضِّ !
الكلام المباح (92)  حِينَ تضْطُرَّ للتندَّرِ عَلَى نَفْسك!
الكلام المباح (91)  أَبُو سُكينة وَمُتَلاَزِمَة بِيتَر بانْ !
الكلام المباح (90)  الشَّرُّ وَمُسْتَلْزَمَاتْ طَرَدَهْ!
الكلام المباح (89)  أبو سُكينة وحَلَزُون ماركِس !
الكلام المباح (88)  نَوْرُوزٌنَا مَعَكُمُ !
الكلام المباح (87)  من هي "ماعش" ؟!
الكلام المباح (86)  من دونهُنَّ كَيفَ يَكُون المُجْتَمَع؟!
الكلام المباح (84)  مَنْ يَسرِق فَرَح النَّاس ؟!
الكلام المباح (83)  "مثرودة" بالجَوْز واللَّوْز !

الكلام المباح (82) أبو سكينة و معجزات هرقل!
الكلام المباح (81) أكلات فضائية وما شابه!
الكلام المباح  (80) (آآآآخ من ألخ !)
الكلام المباح  (79) ("التوازن" وعمود الكهرباء !)
الكلام المباح  (78) (من يعرف المستهل ؟!)
الكلام المباح  (77) (حزن سنجار وبعض القطط !)
الكلام المباح  (76) (داعش وماعش وشرطة المرور !)
الكلام المباح  (75) (الحلاقة والأرهاب!)
الكلام المباح  (74) (آمرلي ومالك الحزين!)
الكلام المباح  (73) (شيء عن الحياة !)
الكلام المباح  (72) (ما بين الموصل وغزة !)
الكلام المباح  (71) (غضَب !)
الكلام المباح  (70) (الْمُفَاضَلَة !)
الكلام المباح  (69) (الأخطر من ذلك!)
الكلام المباح  (68) (السعادة بين الغرور والعمى!)
الكلام المباح  (67) (أبو سكينة والأنتخابات!)
الكلام المباح  (66) (ما يلزم حمدان بروانة ؟!)
الكلام المباح  (65) (مرحلة لابد أن تنتهي !)
الكلام المباح  (64) (الثمن بدون التغيير !)
الكلام المباح  (63) (موظف أسمه : صدام حسين!)
الكلام المباح  (62) (لغة يفهمها الناس!)
الكلام المباح  (61) (الشيخ الحكيم !)
الكلام المباح  (60) (التغيير مطلوب!)
الكلام المباح  (59) (البطاطا والأرهاب)
الكلام المباح  (58) (عام التغيير !)
الكلام المباح  (57) (أم المزايدات ! )
الكلام المباح  (56) (حكاية الأمطار !)
الكلام المباح  (55) (المخضرمون الجدد !)
الكلام المباح  (54) (درابين مسدودة)
الكلام المباح  (53) (الأجرام بالوراثة !)
الكلام المباح  (52) (في إنتظار الأصلع!)
الكلام المباح  (51) (كيف يكون لون الورطة ؟)
الكلام المباح  (50) (الأسباب الحقيقية !)
الكلام المباح  (49) (قصة العيد !)
الكلام المباح  (48) (الوقائع !)
الكلام المباح  (47) (الطفيلي !)
الكلام المباح  (46) (الرسالة !)
الكلام المباح  (45) (أبو سكينة آيدل !)
الكلام المباح  (44) (عجين راجحة!)
الكلام المباح  (43) (كانغرو السياسة !)
الكلام المباح  (42) (لماذا يغيظهم اللون الأحمر؟)
الكلام المباح  (41) (الأنتخابات وذاكرة الفيل !)
الكلام المباح  (40) (سياسة الهيك !)
الكلام المباح  (39) (يالرايح للحزب خذني !)
الكلام المباح  (38) (الأوسكار العراقي)
الكلام المباح  (37) (فاتورة العياط !)
الكلام المباح  (36) (أن تعرف الصحيح !)
الكلام المباح  (35) (حزن زوربا العراقي !)
الكلام المباح  (34) (ما جرى في قرية آل عودر !)
الكلام المباح  (33) ("غرگـانة يا بغداد...غرگـانة يا بغداد "!)
الكلام المباح  (32) (هل تعرفون معنى المحاططة ؟)
الكلام المباح  (31) (تشربون قربت ؟!)
الكلام المباح  (30)  (أجناس غريبة !)
الكلام المباح  (29)  (صباح الخير أيها المواطن !)
الكلام المباح  (28)  (مِنْ قالــوا بَلى !)
الكلام المباح  (27)  (اللعنة الصينية !)
الكلام المباح  (26)  (تزوير الباميا !)
الكلام المباح  (25)  (ثرم بصل لو تقشير لالنگي؟!)
الكلام المباح  (24)  (منخفض سياسي محلي !
)
الكلام المباح  (23)  (الكلمة المجهولة !)

الكلام المباح  (22)  (حين تطير الفيلّة !)

الكلام المباح  (21)  (معايير متميزة !!)
الكلام المباح  (20)  (يا سامعين الصوت !!)
الكلام المباح  (19)  (أيام الخورمژ !)
الكلام المباح  (18)  (مثل الثيل عادته ... !)
الكلام المباح  (17)  (حقائق التأريخ !)
الكلام المباح  (16)  (أصابع من حجر !)
الكلام المباح  (15)  (لو أنكسر المنجل !)
الكلام المباح  (14)  ساحات الفضاء العراقي !
الكلام المباح  (13)  حيرة مشروعة !
الكلام المباح  (12)  في بيتنا ... مدام سياسة !
الكلام المباح  (11)  في إنتظار تنين الحظ !
الكلام المباح  (10)  حين جدع أحدهم أنفه !!
الكلام المباح  (9)  هل جاءكم حديث المحلل السياسي ؟!
الكلام المباح  (8)  في العراق "الجديد"... يحدث أيضاً !
الكلام المباح  (7)  سرقات !
الكلام المباح  (6) حروب صغيرة
الكلام المباح  (5) أيّ جرار ستكسر قريباً ؟
الكلام المباح  (4) مدن عارية وربما .. !
الكلام المباح  (3) فلان الفلاني !
الكلام المباح  (2) من أفضال المزعوط !
الكلام المباح  (1) من أجل أن لا تموت الحياة!

 

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter