| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

د. سلام يوسف

 

 

 

                                                                                     الأثنين 13/2/ 2012



على المكشوف

واقع الخدمات الصحية
ومخصصاتها في الموازنة الأتحادية لعام 2012
(2)

د. سلام يوسف

أوضحت الأحصائية ذاتها التي أشرنا أليها في الحلقة الماضية والصادرة عن وزارة الصحة الأرقام التالية فيما يخص المستشفيات في العراق والتي تحتاج التأني في قرائتها وتحليلها لتعكس بشكل واضح عن مدى البطئ في الأستجابة الى متطلبات أنشاء هذه المؤسسات(وهي المطلوبة فعلاً)ولما له من دلالات تؤشر الى وجود خلل في التعامل الحقيقي مع مشاكل وهموم الشعب عموماً ومنها بل وأهمها ما يخص صحته وبالتالي صحة المجتمع.

229 هو عدد المستشفيات الحكومية العامة والأختصاصية في عام 2010 (150 عام و79 خاص)وبغض النظر مرة أخرى عن الكثافة السكانية في مناطق العراق المختلفة فأن معدل السكان الى هذه المستشفيات يبلغ 143849 لكل مستشفى،فكيف ستستوعب المستشفيات الحكومية بأنواعها العامة والتخصصية والتعليمية هذا العدد الكبير؟ علماً أن معدل عدد الأسرّة في كل المستشفيات يبلغ 185 سريراً، آخذين بنظر الأعتبار فترة الرقود ونوعية الأجرءات ...الخ.وهذا أن دل على شئ أنما يدل على الأحتياج العاجل والأساسي لبناء عدد مماثل أو أكثر من عدد المستشفيات الحالي وعلى الأقل خلال المستقبل المنظور.
الأحصائية أوردت أرقام تدل معطياتها على أهمية الوقوف وقفة جادة خاصة بخطة قريبة المدى وأخرى بعيدة للنهوض بمستوى تقديم الخدمات للمواطنين،وفيما يلي المؤشرات التي جاءت بها تلك الأحصائيات:ـ
(*) عدد المستشفيات التخصصية الحكومية هو نصف عدد المستشفيات تقريباً.
(*) بغداد فيها أعلى عدد من المستشفيات الحكومية العامة (18) تأتي بعدها أربيل (17).
(*) بغداد فيها أعلى عدد من المستشفيات التخصصية (28) تليها محافظة السليمانية (13).
(*) محافظتي كربلاء و المثنى أقل المحافظات بعدد المستشفيات الحكومية العامة (3) مستشفيات لكل منهما.
(*) خمسة محافظات من أصل 18 في كلٍ منها مستشفى تخصصي حكومي واحد ، وستة محافظات تمتلك مستشفيين تخصصيين، محافظة واحدة فيها ثلاثة مستشفيات تخصصية، محافظة واحدة فيها أربعة مستشفيات تخصصية ،محافظتان فيها خمسة مستشفيات تخصصية،وواحدة فيها ستة مستشفيات تخصصية.
(*) هناك أنواع من المستشفيات التخصصية عددها واحد في كل العراق.

أن هذا التوزيع يشير الى الأحتياج الدائم لمتطلبات الأرتقاء بمستوى تقديم الخدمات الصحية للمواطنين، أي بمعنى لابد من رصد مبالغ ضمن مخصصات وزارة الصحة في الموزانة الأتحادية لأنشاء مشاريع التنمية الصحية.
أما عدد المستشفيات الأهلية في عموم العراق فيبلغ 92 مستشفاً أي بنسبة 28,6% من مجموع مستشفيات العراق وهو مؤشر ذو دلالة على الأقتصاد الحر السائر فيه البلد وهو أمر لايمكن التغاضي عنه بحكم حركة الأقتصاد الأقليمي والعالمي(والذي نحن جزء منه) ولكن يجب أن يكون ضمن ضوابط تصب في خدمة السواد الأعظم من أبناء الشعب وهم ذوي الدخل المحدود علماً أن عدد الفقراء في العراق قد بلغ ربع سكانه.
 

ـ يتبع ـ

 

 واقع الخدمات الصحية ومخصصاتها في الموازنة الأتحادية لعام 2012 (1)
 

 

free web counter