|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

   
       
 

 

ائتلاف علاوي يقترح تشكيل "حكومة طوارئ" وتعديل الدستور

المدى - بغداد / محمد صباح
22 / 7 / 2018

خلال اجتماع رئيس الجمهورية فؤاد معصوم مع الكتل السياسية يوم الأربعاء، اقترح ائتلاف الوطنية تشكيل"حكومة طوارئ"تستمر سنتين أو ثلاثاً يجري خلالها تكليف لجنة لإعادة كتابة الدستور بصورة صحيحة، لكن الائتلاف الذي يتزعمه إياد علاوي يقول إن مقترحه لم ينل موافقة الكتل السياسية الأخرى.

مقابل ذلك، تترقب الكتل الفائزة"ضجّة"يفجّرها إعلان نتائج العد والفرز يدوياً، فيما تتفق على ضرورة تهدئة الأوضاع حتى تشكيل الحكومة المقبلة.

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم قد عقد اجتماعاً مع رؤساء القوائم الفائزة في الثامن عشر من شهر تموز الجاري، ناقش ثلاثة ملفات وهي: التظاهرات، والعدّ والفرز اليدوي، وتشكيل الحكومة المقبلة.

وقدّم ائتلاف الوطنية مقترحاً في الاجتماع يتضمن"تشكيل حكومة إنقاذ وطني أو طوارئ لمدة سنتين أو ثلاث تأخذ على عاتقها إيقاف العمل بالدستور الحالي وتكليف لجنة لكتابة دستور مؤقت مدة عشرسنوات".

ويتحدث مرشح فائز عن ائتلاف الوطنية كان حاضراً في الاجتماع لـ(المدى) قائلاً"المقترح يشتمل على تشكيل حكومة طوارئ أو إنقاذ من عشرة وزراء إما تكون من الأقطاب السياسيين أو التنكنوقراط المستقلين"، مؤكداً"رفض القوى المشاركة في الاجتماع هذا المقترح".

ويضيف المرشح رافضاً الكشف عن اسمه قائلا إن"المجتمعين ناقشوا ثلاثة محاور رئيسة وهي: الاحتجاجات، والعد والفرز يدوياً، وتشكيل الحكومة المقبلة"، معتبراً أن هذا"الاجتماع يمثل رسالة للمحتجين وأبناء الشعب العراقي حيث أن رئاسة الجمهورية والكتل موجودون ويسعون لحل كل المشاكل والمطالب المشروعة".

ويوضح أن"هناك إصراراً على تشكيل الحكومة عن طريق المشاورات الثنائية والحوارات بين الكتل السياسية"، متوقعاً أن"يعقد اللقاء الوطني الذي سيجمع كل الأطراف بدعوة من قبل رئيس مجلس الوزراء للتفاهم على الكتلة البرلمانية الأكبر عددا".

بدوره تحدث القيادي في تيار الحكمة رعد الحيدري في تصريح لـ(المدى) قائلا إن"هذا الاجتماع خرج باتفاق كل الأطراف على ضرورة تهدئة الأوضاع حتى تشكيل الحكومة لتجاوز كل المشاكل والتداعيات وإمكانية حلها في الحكومة المقبلة".

ويحذر الحيدري قائلا إن"إعلان نتائج العد والفرز اليدوي سيكون بمثابة القنبلة الموقوتة،لأن كل الأرقام هي تسريب ولم يصدر شيء رسمي من قبل القضاة التسعة"، مؤكداً أن"أي نتيجة ستكون محل اعتراض من قبل القوائم الانتخابية المتضررة".

ويتوقع عضو الهيئة السياسية لتيار الحكمة رعد الحيدري أن تصاحب عملية إعلان نتائج الانتخابات للعدّ والفرز اليدوي"ضجة"كبيرة من قبل الكتل البرلمانية التي اعترضت في وقت سابق على النتائج السابقة".

ويبين أن"هذه المشاكل ستنسحب على مفاوضات تشكيل الحكومة التي ستتأخر لأكثر من ثلاثة أشهر أو ربما ستصل إلى نهاية السنة الحالية"، مؤكداً أن"هناك الكثير من المشاكل تحتاج إلى معالجات من قبل كل الشركاء".

وفي سياق آخر، قال عضو ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي، إن البلد يسير نحو المجهول. وأوضح البعيجي في بيان له، إن"أغلب المحافظات العراقية تشهد تظاهرات وغلياناً شعبياً بسبب نقص الخدمات وانقطاع الكهرباء والماء ناهيك عن البطالة الكبيرة الموجودة ولا توجد حلول لها من قبل الحكومة المركزية سوى حلول ترقيعية لا تلبي احتياجات هذه المحافظات الثائرة"، مؤكداً أن"البلد يسير نحو المجهول والحكومة تتخذ تدابير ترقيعية لا تخدم أحداً".

وأضاف إن"الاجتماع الأخير الذي دعا إليه رئيس الجمهورية لم يخرج بأية نتائج إيجابية تخدم المتظاهرين أو حلول يمكن أن تقلل من التظاهرات بل مجرد بيانات ومقاطعات من بعض الجهات للاجتماع والبلد يغلي بسبب الغضب الشعبي".

ودعا النائب عن ائتلاف دولة القانون"القضاة المنتدبين إلى الإسراع وإنهاء عملية العد والفرز الجزئي من أجل المصادقة على نتائج الانتخابات وعقد جلسة للبرلمان الجديد لاختيار حكومة جديدة تتحمل مسؤولياتها تجاه أبناء الشعب العراقي"، مؤكداً"من غير المعقول أن يبقى الوضع على ما هو عليه".

 

 



 

 
   

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter