|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 

 


البصرة بلا محافظ وبلا رئيس مجلس ..والعشائر تمهل الحكومة 15 يوماً لإخراج المحافظة من أزمتها

رووداو - أربيل

أكدت اللجنة القانونية بمجلس محافظة البصرة، ان المحافظ ماجد النصراوي يعتبر مقالا بعد تقديم استقالته ولا يحتاج للتصويت على ذلك، مبينة ان المدة القانونية لاختيار البديل هي 15 يوما.

وقال رئيس اللجنة احمد عبد الحسين، في تصريح صحفي ان "مجلس محافظة البصرة ووفقاً لقانون 21 الذي تشكلت به مجالس المحافظات ملزم قانونيا بان يتم ملئ فراغ منصب المحافظ ويحسم المنصب ضمن مدة 15 يوما كحد أقصى".

وبين ان "المادة 37 من قانون 21 تشير لملئ فراغ المحافظ في حال إقالته خلال مدة 30 يوما وخلال 15 يوما في حال قدم استقالته”، مشيرا الى ان “النصراوي يعتبر مستقيلا عن المنصب من دون حاجة التصويت على طلب استقالته".
وأضاف بان "طلب استقالة المحافظ ماجد النصراوي وصلت الى نائب رئيس المجلس وليد كيطان بشكل رسمي" .

وفي السياق ذاته امهل شيوخ عشائر ووجهاء في البصرة الحكومة الاتحادية 15 يوماً لإخراج المحافظة من الأزمة السياسية التي تمر بها عن طريق اختيار محافظ جديد لها وحسم قضية رئيس مجلسها في المحاكم العراقية .

وقال رئيس المجلس العشائري في البصرة الشيخ رائد الفريجي خلال مؤتمر صحفي، ان البصرة تشهد أياما عصيبة بعد فقدها أهم المناصب في الحكومة بشقيها التشريعي والتنفيذي اثر استقالة محافظها وتوقيف رئيس مجلسها على ذمة التحقيق، مطالبا مجلس البصرة بالإسراع باختيار محافظ مهني مستقل بعيدا عن المحاصصة السياسية، والقضاء بحسم ملف رئيس مجلسها صباح البزوني فضلا عن أعطاء المحافظة استحقاقاتها المالية.

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter