|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 

 

فصيل مسلح يهاجم سيطرة في شارع فلسطين ويقتل ويصيب 3 منتسبين

بغداد/ المدى
21 / 6 / 2018

لم يكن الوضع متشنجاً في شارع فلسطين، القريب من وزارة الداخلية، قبل أن تمر 5 سيارات من دون لوحات مرورية تقل مسلحين من سيطرة أمنية وتشتبك معها.

الحادث وقع بعد منتصف النهار، وتحديداً عندما مرت السيارات من السيطرة من دون أن تكترث إلى تعليماتها، ما دفع الجنود الى فتح النار، فردّ المسلحون ــ الذي يعتقد أنهم من كتائب حزب الله ــ بالنار ما تسببوا بقتل منتسب وجرح اثنين. وكتائب حزب الله لها فصائل قصفت بغارة يعتقد أنها "إسرائيلية" قرب الحدود في الجانب السوري قبل ايام.

وعلى خلفية الحادث، طوقت القوات الامنية المنطقة فيما بدأت دوريات الشرطة تبحث عن السيارات. وبعد ساعة أعلن أن "المتهم بفتح النيران على السيطرة" تم تسليمه الى القوات الامنية.

وقال مصدر أمني ان "الاشتباكات التي حصلت في شارع فلسطين، جاءت بعد استفسار القوات الأمنية عن مسلحين داخل سيارات تابعة للكتائب".

وأضاف المصدر، إن "عناصر كتائب حزب الله رفضوا تسليم بعض المسلحين داخل السيارة إلى القوات الامنية بعد الاشتباكات، مما أدى الى ملاحقتهم داخل الأحياء والأزقة في شارع فلسطين".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، إن "ثلاثة عناصر أمنيين أصيبوا بجروح بالغة الخطورة بسبب الاشتباك"، مشيرا الى ان "القوات الامنية حاصرت مقر كتائب حزب الله، كما تدخل رئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي لحل الموقف".
وقالت وزارة الداخلية في بيان تابعته (المدى)، انه "في إطار حرصها على تنفيذ القانون وإشاعة أجواء الأمن والأمان في جميع مناطق البلاد بما يؤدي إلى حصر السلاح بيد الدولة ومحاربة جميع المظاهر المسلحة غير القانونية وإنفاذ القانون على الجميع، ألقت دوريات شرطة النجدة بمتابعة وإشراف مباشر من قبل وزير الداخلية قاسم الأعرجي القبض على أحد الحائزين لسيارة مسجل فيها أخبار سرقة في جانب الرصافة".

وأضاف إنه "بعد تلقي الدوريات لبلاغ سرقة السيارة قامت إحداها بتنفيذ واجبها لحين تمكنها من العثور على السيارة المسروقة مع حائزها الذي عمد إلى إطلاق النار على أفراد دورية النجدة وإصابة منتسبين اثنين واستمرت الدورية بمساعدة القوات الأمنية في المنطقة بملاحقته وإلقاء القبض عليه حيث تبين بأنه ينتمي لأحد فصائل هيئة الحشد الشعبي وتم إيداع المتهم مع السيارة والسلاح المستخدم في الحادث في أحد مراكز الشرطة في بغداد تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية الأصولية بحقه وتقديمه للعدالة".

وهاتف وزير الداخلية الجرحى ليطمئن على حالتهم الصحية، فيما كرّم دورية النجدة بقدم.


 

 

 



 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter