|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 

 

الشيوعي العراقي: ادارة ترامب تجدد تنكرها لحقوق الفلسطينيين ومصالحهم

طريق الشعب
الثلاثاء 5/ 12/ 2017

وصف د. حسان عاكف، عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي، نية الرئيس الامريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة موحدة لاسرائيل، والتمهيد لنقل السفارة الامريكية اليها من تل ابيب، بانه "حلقة جديدة ضمن السلسلة الطويلة لمواقف لانحياز الامريكي الى جانب دولة الاحتلال الاسرائيلية، والدعم لنهج الغطرسة والتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني، الذي ينتهجه حكام اسرائيل، ولرفضهم حتى الان القبول بحل الدولتين على اساس الشرعية الدولية".

وقال د. عاكف في تصريح صحفي"ان مدينة القدس الشرقية التي سيطرت عليها اسرائيل عام 1967، تعد حسب القرارات الدولية مدينة محتلة، ما يعني ان اعتراف ادارة ترامب بـ"القدس الموحدة" التي اعلنتها اسرائيل عام 1980 عاصمة لها، مخالف لتلك القرارات، ويشكل إقرارا وشرعنة للاحتلال".

واكد د. عاكف الى ان مثل هذه المواقف المتهورة "لن تجلب الامن والاستقرار الى المنطقة، بل ستزيد الامور المعقدة تعقيدا، وتعكس زيف مواقف الادارة الامريكة المعادية اساسا لتطلعات الشعب الفلسطيني".

وجدد "تضامن الحزب الشيوعي العراقي مع الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع وحقه في تقرير مصيره واقامة دولته الوطنية المستقلة على ارضه وعاصمتها القدس، وفي نيل حقوقه كاملة وتنفيذ نصوص القرارات الدولية ذات الصلة، وبضمنها انسحاب اسرائيل الى حدود الرابع من حزيران 1967، وعودة اللاجئين الفلسطينين الى ديارهم ووقف بناء المستوطنات الاسرائيلية".

ودعا د. حسان عاكف في ختام تصريحه "حكومات الدول العربية والاسلامية وشعوبها، وكل دعاة الامن والاستقرار في العالم الى زيادة الدعم والاسناد للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، والحؤول دون تحقيق الادارة الامريكية خطوتها الخطرة والطائشة هذه".

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter