|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 

 

لا لصناع الموت والإرهاب
 

يعد إقدام البعض على الاعتداء الغادر على مقر حزبنا الشيوعي العراقي في الديوانية ليلة 11 ابريل (نيسان)، إرهاباً مفضوحاً لإخماد الروح الوثابة لرفاقنا وكل الديمقراطيين في دفاعهم عن حقوق الشعب ومطالبه العدالة في تحقيق الأمن والخدمات ومحاربة الفساد والطائفية السياسية ونظام المحاصصة البغيض، وإعلاء شأن الإنسان العراقي وحرياته العامة والشخصية.

اننا في الوقت الذي نستنكر هذا الاعتداء، نؤكد لكل المتربصين بحزبنا أن هذه الأساليب وغيرها التي جربها جلادو وإرهابيو العهود السابقة، لن تثني عزيمة الشيوعيين ولن تكسر شوكتهم، وسيظلون ضمير ولسان الشعب وكادحيه والمناضل بثبات من اجل تحقيق أمانيه.



منظمة الحزب الشيوعي العراقي في بريطانيا
12-4-2107


 

 

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter