|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 

 


سفير استراليا في بغداد يلتقي ناشطين عراقيين في سيدني

التقى سعادة سفير استراليا في العراق السيد كريستوفر لانكمان بناءا على طلبه بعدد من الناشطين والاكاديميين العراقيين في سيدني ضم الزملاء الدكتورة بشرى العبيدي والدكتور احمد الربيعي والمهندس فراس ناجي والمهندسة التشكيلية ليلى ناجي والسيد حسن الناصري والسيدة سميرة علي والسيدة سناء الاحمر والسيد حسام شكارة والسيد ادوارد راؤول والسيد حسن صالح .

وقد تناول اللقاء , الذي استضافه منزل الزميل فراس ناجي ,آخر تطورات الاوضاع في العراق ودور استراليا ضمن قوات التحالف على صعيد المساهمة في تدريب القوات المسلحة العراقية والاسهام في الحرب ضد داعش وكذلك في تقديم المساعدات الانسانية.وقد ساهم الزملاء الحضور في القاء الضوء على الجوانب المختلفة للوضع في العراق وقواه المحركة وتعقد لوحته وتآثير القوى الاقليمية والمحاور الدولية عليه ، وقد اشارت العديد من مداخلاتهم الى الطريق المسدود الذي وصل اليه نظام المحاصصة القائم وتعاظم شعبية خيار الدولة المدنية والحراك الشعبي المطالب بها والمستمر منذ مايزيد على العشرين شهر.

وتمنت عدد من المداخلات على استراليا ان تساهم بقسط اكبر في مساعدة العراق ودعم عناصر وحدته بوجه محاولات تمزيقه والوقوف الى جانب الخيار المدني الذي اصبح الجميع ينادي به .

من جهته اكد سعادة السفير على ان استراليا مع عراق فيدرالي موحد تسود فيه قيم الديمقراطية واحترام القانون بعد ان يتم القضاء على داعش وقوى الارهاب.

ثم تحول الزملاء بمداخلاتهم الى وضع الجالية العراقية والعربية في استراليا والمؤشرات المثيرة للقلق لتصاعد العنصرية والتمييز ضد المهاجرين والتي امتدت الى بعض الاوساط الرسمية والبرلمانية ، وقد اشار عدد منهم الى العديد من مظاهر ذلك التمييز في الحياة اليومية وطالبوا بدور رسمي اكثر فاعلية في الوقوف ضد الاصوات العنصرية ورفض تشريع اية قوانين تتعارض والطبيعة التعددية للمجتمع الاسترالي ومبادئ حقوق الانسان.وقد عرف بعض الزملاء بمنتدى الجامعيين العراقي الاسترالي ودوره في مواجهة العنصرية.
وقد ابدى سعادته اتفاقه مع مداخلات الزملاء مؤكدا رفض الحكومة الاسترالية لآية سياسات عنصرية .

وفي ختام اللقاء شكر السيد السفير الزميل فراس ناجي والزملاء الحضور على حسن الضيافة وحفاوة اللقاء وموضوعية الحوار فيما ثمن الزملاء الحضور فرصة اللقاء بسعادته وتمنوا له النجاح في مهامه سفيرا لآستراليا في العراق.

 

 

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter