ذكريات

 

| الناس | الثقافية |  وثائق | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

| أرشيف الذكريات  |

 

 

 

 

 

الجمعة 13/11/ 2009



رد على ما كتبه الاخ الكاتب نعيم الزهيري
حول عملية حفر نفق سجن الحله المركزي

عقيل حبش

"القيد واناشيد البطوله" للاخ نعيم الزهيري

(1)
تمر اليوم الذكرى الثانيه والاربعون على عملية حفر نفق سجن الحله المركزي هذه العمليه البطوليه التي هزت نظام الطغيان العارفي المقيت وصفقت لها كل جماهير شعبنا واحزابها التقدميه واستبشرت بالاتي من الايام خيرا واخذت الاذاعات العربيه والعالميه تتناقل خبر هروب السجناء السياسيين من سجن الحله وبشكل جماعي ولاول مره في تاريخ العراق وقد كتب عن هذه العمليه البطوليه الكثير من الذين ساهموا في العمليه او الذين كانوا شاهد عيان حسب ما يدّعون وانهم كتبوا كل ما كانت تختزنه ذاكرتهم من احداث حول هذه العمليه ومنهم الاخ نعيم الزهيري . وان الاخ نعيم وحسب ادعائه قد التقى مع الكثيرين ممن ساهموا فيها وقد استقى معلوماته عن الاحداث منهم مباشرة رغم علمي من انه لم يلتق مع الرفيق نصيف الحجاج والذي كان المسؤول السياسي للتنظيم الحزبي ولاكثر من ثلاث سنوات وقد زامل الحدث الى نهايته اذ اطلق سراحه قبل الخروج من النفق باربعة ايام وكذلك لم يلتق مع الرفيق حسين ياسين مسؤول العمليه وانه تعذر عليه اللقاء بالرفيق مظفر النواب والذي له علاقه بالعمليه ودرايه بها من الفها الى يائها وكذلك لم تسعفه الظروف للقاء بالرفيق حافظ رسن المشرف على عملية حفر النفق وان الاخ منعم لم يسعفه الحظ باللقاء مع عقيل حبش احد الحفارين وعلى يديه ابتدأت العمليه وكذلك لم يلتق مع الرفيق فاضل عباس كل هؤلاء لم يلتق بهم الرفيق نعيم الزهيري وانه يدّعي انه التقى مع الاكثريه التي ساهمت في انجاح عملية حفر نفق سجن الحله وانه قد اعتمد على ذاكرة احدهم وخاصه ما ذكره الرفيق نعيم الزهيري وعن لسان الفقيد حسين سلطان من ان هناك عملية حفر نفق في سجن الحله وقد صرف النظر عنها وانه لا يعرف لماذا وهنا اود ان اخبرك بان الذين قاموا بالعمليه والتي لم يكتب لها النجاح وهي بالمهد هم نزلاء غرفة الصيدليه في السجن الجديد وهم كل من :
1- المرحوم قاسم ناجي حمندي
2- علي عرمش شوكت وهو حي يرزق (1)
3- المرحوم حليم احمد
4- عبد علي موسى ( ابو ستالين )
5- خليل الجنابي (2)
6- اسامه جليمران
7- المرحوم كاظم حمود
8- محمد علي اسماعيل
9- الشهيد عبد الزهره مزبان

هذا ما ذكره الرفيق علي عرمش في مسلسل الظهير والمنشور على صفحات الكثير من مواقع الانترنيت وانني لم اتفق مع الرفيق علي عرمش من ان ارضية الصيدليه كانت مكسوة بالبلاط ( الكاشي ) وكما اظن لم يتفق معه كل الرفاق في هذه النقطه اذ ان ارضية السجن كانت مكسوه بالاسمنت وكذلك ارضية الصيدليه وقد ادعى الرفيق علي عرمش من ان الحاجه لاخفاء بعض الورقيات وبعض الحاجات الممنوعة هي التي حفزتهم لقلع الكاشي واخفاء الحاجات تحتها .

لقد ذكرت بكتابي الموسوم بـ"الطريق الى الحريه" من اننا وجدنا حفرة تقدر بعمق ثلاثة ارباع المتر محشوة بالبطانيات والملابس السجنيه وكانت متهرئه وفي وقتها تبين لنا ان هناك عمليه لحفر نفق في هذا المكان وان هناك عائق كبير حال دون الاستمرار بالعمليه لقد تمكنت من الحصول على ايميل الاخ خليل الجنابي وعند الاستفسار منه هل هو المقصود في مسلسل الظهير وبعد التعارف طلبت منه المزيد من المعلومات الخاصه بعملية النفق اخبرني انه لا يتذكر شيئ عن العمليه وقد عرفني على الرفيق علي عرمش وقد اتصلت بالرفيق علي واخبرني هو الاخر لم تسعفه الذاكرة وليس لديه ما يزيده عما ذكره في مسلسل الظهير وان الرفيق علي لم يذكر أي شيئ عن غرفة الصيدليه ماذا كانت سابقا بكونه اقدم السجناء في سجن الحله ومنذ اوائل الستينات وهل كانت هذه الغرفه صيدليه بما تحمل الكلمه من معنى وهل كانت هناك مستشفى وقد كان الشيخ الراحل قد ادعى انه قد دخلها كمريض واودع فيها وان الاخ علي لم يؤكد كونها صيدليه او وجود مستشفى داخل السجن وكذلك لم يؤكد ذلك أي سجين مر كنزيل او كمواجه في سجن الحله ان ما ادّعاه الراحل حسين سلطان في كتابه الموسوم شيوعي عصامي من انه دخل مستشفى السجن ونام فيها عدة ايام  .

وان الشي الاخر والذي لم يذكره الرفيق نعيم الزهيري عن اسماء الاشخاص الموجودين في الجلسة التي كان الراحل حسين سلطان يتحدث معهم عدا ما ذكره عن خلف وسالم ونعيم حتى يتسنى اللقاء بهم واخذ شهادتهم للاستفادة منها وان ما ذكره الاخ نعيم الزهيري ردا على الاخ سالم من ان هناك في وسط الصيدليه يوجد غطاء بالوعه ولعلمك يا اخ نعيم ان هذا الغطاء عملته بيدي وبعد مجيئ الشيخ الى سجن الحله باشهر وانني عملته من الاسمنت وهو طبق الاصل لغطاء البالوعه وهو ما تدعيه من ان الشيخ قد مسك بشيش وضرب الغطاء وفتح البالوعه وقال لهم من هنا تصلون الى الحزب وان مكان الصيدليه كان الشك فيه اما انه كان حماما او توليت تابع الى هذا الجناح قبل اكثر من عشرين عاما لوجود انبوب سعة 3 انج وانه ممتد الى خارج الصيدليه من جهة الحائط وقد كان هذا الانبوب محاذيا الى باب النفق وان ينتهي الى مخزن المياه الثقيله والذي وجدناه فيما بعد خارج جدار الصيدليه مباشرة وان عمقه مترين وعرضه مترين وكان مسار النفق في وسطه وقد ساعدنى في حفظ كميه كبيره من التراب لقد ذكر الرفيق علي عرمش في مسلسل الظهير ان ارضية السجن مكسوه بالاسمنت ما عدا ارضية الصيدليه اذ ادعى انها مبلطه بالكاشي ادّعى انهم رفعوا عددا من الكاشي واخفوا تحتها بعض الاوراق الخاصه وليكن في علم الرفيق علي ان كل ارضية السجن بما فيها ارضية الصيدليه مغطاة بالاسمنت ولا وجود للكاشي لاي مكان في السجن وقد وجدنا مكانا في وسط الصيدليه يختلف لونه اذ يميل الى اللون الفاتح حيث يبدو للناظر انها عملت حديثا وهي ناتجه عن رفع قاعدة مرحاض وان الاسمنت كانت طبقته خفيفه كونها تهشمت بضربات خفيفه ومن مطرقه صغيره بعدها رفعنا السمنت المتكسر بواسطة المفك ( الدرنفيس ) .

(2)

ذكر الاخ الزهيري في الحلقه الخامسه من ان الشيخ حسين سلطان هو صاحب فكرة عملية نفق سجن الحله وان الشيخ قد التقى مع عشرين من الرفاق المتحمسين الى العمليه وبعد فشل اللقاء وقد تم تسويفه من قبل بعضهم تم انتقاء رفاق اخرين وعددهم سبعه منهم صلاح ولا علم لي أي صلاح هذا المقصود واختير الرفيق عقيل اخوه ولا ادري هل هو المقصود عقيل حبش كاتب هذه السطور ام هناك شخص اخر انا ليس لي اخ بهذا الاسم ، بل لي اخ اسمه رياض وان رياض هذا ليس له علاقه بمثل هذه الاعمال لانه عنصر غير ملتزم وغير منضبط وغير خاضع للامور الحزبيه انه يمشي وراء هواه الا انه امتنع من اعطاء البراءة من الحزب رغم صغر سنه وتحمل اكثر من عمره سنين سجن وقد تحدثت عنه اذاعة الشعب العراقي في حينه واغلبية السجناء يعرفون ذلك اما انا ياعزيزي نعيم فلم يستدعني الرفيق حسين سلطان ولم اجتمع به ولا حتى مرة واحدة ، لا حول النفق ولا غير النفق وكنت التقيه في اكثر الصباحات لاجراء عمليه التدليك لانه غير قادر على النهوض من فراشه الا بعد عمليه مساج طبيعي اجريه له لكوني من الرياضيين الممارسين للعبة السله والطائرة وعند مقابلتي الثانيه مع الرفيق نصيف الحجاج مسؤول منظمة السجن انذاك وكان ذلك اللقاء عام 2007 وقد وجهت له اكثر من خمسين سؤالا وقد تمت الاجابه عليها بحسب ما كانت تختزنه ذاكرته وكان احدها علاقة حسين سلطان بعملية نفق سجن الحله اجابني الرفيق نصيف الحجاج من ان الرفيق حسين سلطان عند وصوله من سجن نقرة السلمان الى سجن الحله اخبرنا من انه يريدنا ان نهربه الى الخارج لانه لم تسنح له الفرصه لذلك فاخبرناه بان يبتعد عن مشاهدة الشرطه له وبعد ان طرحت فكرة النفق من قبل حسين ياسين ومظفر النواب طرحت عليه الموضوع لاخذ رأيه به فأيد المشروع بشرط موافقة الحزب على ذلك . انني اتشرف ان اكون من طرح فكرة نفق سجن الحله وقد ايد ذلك حسين ياسين عندما التقيته وقد وثقت ذلك بتسجيل فيديو كيف اني طرحت الفكرة عندما التقيت الرفيق حسين ياسين في موقف السراي(موقف التسفيرات ) ونحن في طريقنا الى سجن الحله وقد ايدني حسين في ذلك وعند وصولي الى سجن الحله طرحت الفكرة على الرفيق مظفر النواب و بدورهم طرحوا الفكرة على المنظمه وقد اخبرني كل من الرفيق حسين والرفيق مظفر بان الفكرة سوف تناقش ومن المحتمل ان تقر .

لقد ذكرت ذلك في كتابي المنشور على صفحة الموقع الموقر ناصريه .نت والموسوم ( الطريق الى الحريه ) وقد كان هناك سؤالا حول علاقة الرفيق حسين سلطان بقيادة المنظمه فقال ان حسين سلطان بعد مجيئه الى سجن الحله وحسب الضوابط الحزبيه بكونه عضو اللجنة المركزيه قمت بتسليمه المنظمه السجنيه ولكنه بعد اقل من اسبوعين لم يتمكن من الاستمرار بالمسؤوليه وترك المنظمه لمرضه واستمر العمل بمسئوليتي الى حين اطلاق سراحي بتاريخ 4/11/67 أي قبل خروج السجناء من النفق باربعة ايام .

هذا وان المنظمه انتدبت الرفيق حافظ رسن بالاتصال مع الرفيق حسين سلطان للتواصل معه وطرح عليه بعض الاراء والاستئناس برأيه فقط وليس له اية علاقه بعملية النفق وان حاله حال بعض الرفاق الذين ليست لهم اية علاقه ولكن هناك علاقات شخصيه معهم ولتجربتهم الكبيرة بالحزب كنا نستأنس بارائهم وان الرفيق حسين سلطان كان مصرا على اخذ رأي الحزب بالخروج من النفق حتى بعد اكمال النفق وقد سُئل الرفيق حسين سلطان : وان لم يوافق الحزب بالخروج ؟ قال سوف يترك النفق ولا يفتح وان اقتضت الضرورة فيغلق .

وقد كان هذا ما اقره الرفيق حسين ياسين عند مقابلتي له وقد وثقت كل المقابلات منها بالصوت والصورة ومنها بالصورة فقط لقد ذكرت بان الذين شاركوا بعملية نفق سجن الحله هم كل من مسئول المنظمه نصيف الحجاج وعضو المنظمه حسين ياسين والرفيق عضو المنظمة حافظ رسن والرفيق الشاعر مظفر النواب وعقيل حبش وفاضل عباس وحميد غني جعفر وكمال ملكي كماله وان كمال وحميد غني قد ابتدءا معنا في العمل بعد مدة وقد انقطعت علاقتهما بالعمليه قبل المتر السابع او الثامن لانشغال الرفيق كمال كماله بعمل التماثيل استعدادا لاحتفالات اكتوبر والتي توافق يوم 8/11/ وقد ترك حميد غني العمل بعد ذلك للاستغناء عن خدماته بعد ترك كمال العمل برغم ادعائه من انه استمر بالعمل حتى النهايه وقد تركا العمل قبل انقسام الحزب بشهر تقريبا وان كمال كماله قد حدد موقفه الى جانب القيادة المركزيه وان الرفيق حميد غني (جدو) قد حدد موقفه الى جانب اللجنه المركزيه والتي اصبح الرفيق حسين سلطان سكرتيرا لها وان الرفيق نصيف الحجاج بقي سكرتير القيادة المركزيه الا انه تم اطلاق سراحه وقد استلم المنظمه من بعده الرفيق حسين ياسين اما بخصوص عملية الحفر فان ما ذكره الرفيق نعيم عن وجود العفونه التي لا تطاق فهذا لم يواجهنا اطلاقا لقد وجدنا طبقه خفيفه من الرمل تحت الاسمنت بعد تكسيره وبعد ان اتممت صب الباب الرئسي بالكامل تمت ازالة الرمل وظهرت للعيان الملابس السجنيه والبطانيات المتهرئه وقد وضعت جانبا في احد الاكياس المعدة لهذا الغرض وبعد ازالة هذه لم يبق شيىء يبعث العفونه وان هذه المحتويات كانت تشغل حفرة عمقها ثلاثة ارباع المتر وقد اصبح لدينا يقين من ان محاولة عمل حفر نفق في هذا المكان قد تمت فعلا .

اما ما ذكرته يا اخ نعيم حول ما تدّعيه بانه اخي والمقصود به رياض فهو طالب في الصف الرابع اعدادي وانا كنت في الصف الخامس الاعدادي أي في السنه المنتهيه من الثانويه وان عائلتنا ميسورة الحال ولسنا من الفلاحين بل لدينا محل حدادة نعمل به جميعنا لوالدي عقارات وسيارات حمل تساعدنا بالعيش انذاك الا اننا عشنا فقراء لانقطاع مساعدة الاهل عنا وطيلة فترة السجن التي قضيتها وكنت استلم المساعدة من الهيئه الاداريه وهي استكان شاي عدد 3 يوميا مع علبة سكائر بكوني من المدخنين وملابس داخليه صيفا وشتاء وبجامه وكانت تخاط باليد اذا تعذر عن وجودها جاهزة .

وما يخص موضوع النفق فلم ندخل لاجل الحفر ليلا اطلاقا لان في الليل يسمع الصوت مهما كان ضعيفا وخاصة ان السجناء كانوا ينامون على الارض وكان الشخص الوحيد الذي يدخل الصيدليه ليلا هو الرفيق حسين بعد كل عملية حفر اذ كنا نحفر ساعه واحدة لكل اربعه او خمسة ايام لنتمم في هذه الساعه قرابة المتر الواحد لا غير مع العلم ان ارتفاع حفرة النفق متر وعرضها ثلاثة ارباع المتر وكان اذا ما نوينا الحفر في ذلك اليوم يدخل اثنان والاثنان الاخران يقومان بتهيئة الاخبار اذ ان هذه الغرفه اصبحت خاصه لكتابة الاخبار بعد ما كانت خاصه لاجتماعات المنظمه الحزبيه واللجنه الاداريه الخاصه بالسجن وكنت مسئولا عن كل الاعمال اللوجستيه الخاصه بالغرفه منها تحضير الماء وتحضير الفراش وتحضير ادوات الحفر والملابس وملاحظة الحفارين وتهيئة مستلزمات عملهم واؤكد ثانية لم يتم الحفر ليلا اطلاقا لا كما قال الرفيق كمال ملكي كماله في مقابله له اجراها الرفيق صباح كنجي من انه حفر ليلا خمسة اسس لسياجات بالاسمنت المسلح وكنت اواصل العمل ليل نهار هذا ما قاله كمال كماله وهو احد الحفارين وكما اظن ان الذاكرة قد خانته لبعد وطول المسافه من السنين بين ما فعل وبين ما كتب دون ان يناقشه الرفيق صباح كنجي كيف يمكن ذلك وكيف اتممت يا كمال حفر الكونكريت المسلح وما هي ادواتك التي استعملتها في عملية تكسير الاسمنت وفي الليل دون ان يسمعك احد  ؟؟

(3)

استكمالا للجزء الثاني اود ان اقول للاخ نعيم الزهيري ان الكثير من الامور التي لم تذكرفي مسلسل القيد واناشيد البطوله والتي عارضته بها لها وقع كبير على القارئ ولو كان قد ذكرها لكانت لها اثر كبير على موقعها التاريخي ولاحتلت مكانها التاريخي الافضل بين ما كتب عن عملية نفق سجن الحله واود ان اضيف لمعلومات الاخ نعيم ان تغليف النفق من الداخل بالبطانيات هو من مساهمتي انا وقد اضفت لعملية التبطين مد سلك كهربائي لانارة النفق وبطول عشرين مترا وجعلت لكل عشرة امتار لمبة اضاءة وذلك استكمالا لانارة النفق وان معلومته ان النفق قد غلف من السطح بالجرائد غير مقبول منطقيا لان المكان تزداد رطوبته يوما بعد يوم لقد كان التغليف بالبطانيات وهناك اشياء كثيرة لا اريد ان اتعب بها القارئ ويمكن الاطلاع عليها عند قرأته كتاب الطريق الى الحريه والمنشور على موقع ناصريه .نت واني اقولها ولاول مرة من انني التقيت الرفيق مظفر النواب قبل خروجه الى الخارج فقد زارني في جناح الاعدام ، وبعد اطلاق سراحي التقيت الرفيق فاضل عباس عندما كان يعمل في احدى المطابع والتقيت الرفيق جاسم المطير في مكتبته وذلك قبل خروجه الى فرنسا والتقيت الرفيق نصيف الحجاج في داره والذي كان في منطقة العامريه قبل التهجير وكان معي الاخ عقيل الخزاعي ( ابو ذر ) والتقيته اكثر من مرة في مكتبه في الكرادة كما التقيت الرفيق حسين ياسين في منزل الاخ حسن القانوني في الناصريه وان الرفاق مظفر النواب وحسين ياسين ونصيف الحجاج قد ابدوا استغرابهم عما ذكر عن نفق سجن الحله في مسلسل القيد واناشيد البطوله وما كتب ايضا في كتاب السيرة للراحل حسين سلطان ولدي بعض الصور لهذه اللقاءات وذلك لتوثيقها وان المحور الذي يستحق المناقشه والوقوف عنده هو كمية التراب والذي يقول الرفيق نعيم انه قد شغل كل الفراغات الموجودة في غرفة الصيدليه واصبح من المتعذر الحركه فيها والان دعونا نحسب كمية التراب المستخرج فاننا نصل الى اكثر من اربعين مترا مكعبا وهو كلام غير منطقي اما الرفيق حسين سلطان فانه اكد على ان الغرفه امتلأت بالتراب اكثر من مرة والمحور الاخر وهو ما اكده الراحل حسين سلطان من انه قد رقد في قسم المستشفى والذي تشكل الصيدليه جزء منه وذلك لمرضه انني مع الرفيق حسين سلطان واني مصدق بكلامه اذا جاءني بشخص واحد من الاف الاشخاص الذين كانوا نزلاء سجن الحله او حتى من مواجهيهم يثبتوا وجود المستشفى حتى قبل سنة 63 وان هناك محور الكابينات التي بنيت من اجل تفريغ تراب الغرفه ان قصة الكابينات ماهي الا ثلاث غرف صغيره لا تتعدى مساحة سطوحها اكثر من 12مترمربع وهي كانت موجودة اصلا وكاملة من حيث الهيكل والمغلفه بالمعاكس وكان سطحها من الجينكو وقد طلب من الادارة كميه من التراب لتغطيه سطحها وفعلا دخلت اربعه حمير محمله بالتراب وحطت الحمير بحمولتها بجانب الكابينات مجاور لباب المستشفى وقد تم نقل قسم منها الى داخل احدى الكابينات المطل عليها شباك احدى الغرف المجاورة الى الصيدليه وفي الليله الثانيه تم نقل كميه من تراب النفق والتي لا تتعدى المتر والنصف متر مكعب وخلط مع التراب القديم واضيف عليه الماء للتخمير وترك يومان او ثلاثه بعد ذلك نقل الطين المخمر الى سطح الكابينات وبارتفاع عشرة سنتمترات لان سطع الكابينات لا يتحمل اكثر من ذلك وقد نقل التراب الزائد من العمليه الى القلعه القديمه وخلط مع التراب الموجود في ورشة السمكرة وتم حمله الى سطح الورشه وبهذه العمليه تمكنا من الخلاص من اكثر من مترين من التراب والمحور الاخر هو قيام الرفيق حسين سلطان بضرب غطاء المنهوله بالقضيب الحديدي ( الهيم ) وفتحه ان الرفيق حميد غني (جدو) قد اقر من ان عقيل حبش هو الذي عمل باب النفق وان للرفيق حسين ياسين درايه به وكذلك الرفيق مظفر النواب والمحور الاخر هو انتقاء سبعه رفاق منهم صلاح واخوه عقيل وهذا لم يحصل اطلاقا ان كان المقصود عقيل بعقيل حبش والمقصود بصلاح هو اخي رياض حبش  .

وختامنا بعض صور اللقاءات  :


مظفر النواب مع عقيل حبش في سوريا


الرفيق حسين ياسين وعقيل حبش


الرفيق حسين ياسين وعقيل حبش


الرفيق نصيف الحجاج وعقيل حبش


الرفيق نصيف الحجاج وعقيل حبش



 

free web counter