|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |
 

     
 

الأثنين  20 / 8 / 2018                           د. حسن البياتي                        كتابات أخرى للكاتب على موقع الناس

 
 



النادلة

شعر: بيلّا احمدولينا
نقلها من اللغة الروسية: د. حسن البياتي
(موقع الناس)
 


ها هي ذي تخطرُ الملكةُ،
مرنِّحةً، بتؤدة، قرطيها.
والمعجبون من الرواد
يتابعون، باجلال، قدميها الصغيرتين.
إنكَ لَتسمعُ حفيفَ ثوبها الحرير.
مقلتاها نديتا الأغوار
وبسحر رموشها، كفعل الصدمة،
ترى الجميع قد أُخذواعلى حين غرة.
يا لرشاقة قوامها !
رافعةً الطبق الى أعلى،
تتهادى النادلة،
في المقهى ذي السقف اللازوردي.
يفتقر الى مشورتها
هذا الزبون وذاك،
وذرى المناشف الثلجية
تحلق مسرعةً طَوع بنانها.
وفوق تسريحتها القصيرة
يمخر، بكبرياء وصرامة،
تاجها المنشّى،
بارداً كالجمان !

 






 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter