| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

ذياب مهدي آل غلاّم
nadrthiab@yahoo.com.au

 

 

 

السبت 20/12/ 2008

 

هل لديك خصلة واحده منه ؟
فأنت مرتضى قزويني !؟
وهم شيوعيون

ذياب مهدي آل غلام

قال ابو الفقراء وصاحب لواء الحق الامام علي (ع) حين سمع في جيشه من يلعن عدوه وخصمه معاوية ؟ فقال لا تكونوا سبابين او لعانين ؟ بل اذكروا للناس اعمالهم ؟
والان اذكرك يا قزويني بأعمال وخصال الشيوعيين لكونك جاهل ومتجاهل فيما انت فيه؟
1- يتحلى الشيوعيون بالمصداقية والنزاهة فلقد منحهم البرلمان العراقي المنتخب وسام الاخلاص والتفاني
2- الوطنية والتضحية والاخلاص وهذه دمائهم تعمد ارض الوطن
3- الاندفاع والتفاني من اجل كل الشعب وخاصة كادحيه الذي وسم به الشيوعي طيلة تاريخه
4- لم يقفوا او ينزعوا لما يضر بمصلحة الشعب والوطن
5- لم يجد منهم الشعب الارهابي،القاتل،السارق،المختلس،الخائن،العميل، المرائي او الدجال او الانتهازي
6- لم تدنس أيديهم بالمال العام
7- الشيوعيون رجال المواقف الوطنية الراسخة لتحقيق مصالح شعبهم ووطنهم
8- لم يفكروا بالمصالح الضيقة والمكاسب الآنية
9- هم اهل الثقافة وثقافة الحياة بمجملها أدب،علوم،فنون،حرية المعتقد،والاديان
10- من اجل عراق واحد موحد ديمقراطي فدرالي ناضل ولايزالون يناضلون من اجله
11- الشيوعيون قادة الوعي في ترسيخ مبادئ السلام والديمقراطية وحقوق الانسان ومساواة المرأة مع الرجل فهم اهل الوطن الحر والشعب السعيد .

هذا غيض من فيضهم والان ارجع لما كتبته عنوانا لهذا الموضوع فيا قزويني مرتضى هل عندك واحده من هذه الخصال؟ ولقد قالها الامام علي (ع) في الكلب وياليتك تملك منها فيشملك قوله وانا لم اجد فيك اقل من جزء خصلة من خصاله!؟ وهذه خصاله عن لسان امام المتقين وشهيد محراب العراق...الدين، حيث قال :
للكلب خصال:
الأولى: أنه لا يزال جائعًا حتى يطعم، وذلك من آداب الصالحين .
والثانية: لا يكون له موضع يعرف به، وذلك من علامة المحبين.
والثالثة: أنه لا ينام من الليل إلا قليلاً، وذلك من صفات المحسنين.
والرابعة: إذا مات لا يكون له ميراث، وذلك من أخلاق الزاهدين.
والخامسة: أنه لا يترك صاحبه وإن جوعه وطرده، وذلك من شيم المريدين.
والسادسة: أنه يرضى من الدنيا بأدنى مكان، وذلك من إشارة المتواضعين.
والسابعة: أنه إذا غلب على مكانه تركه وانصرف إلى غيره، وذلك من علامة المتواضعين.
والثامنة: أنه إذا ضرب وطرد ودعي أجاب ولم يحقد، وذلك من أخلاق الخاشعين.
والتاسعة: أنه إذا حضر شيء للأكل قعد ينظر من بعيد، وذلك من أخلاق المساكين.
والعاشرة: إذا رحل من مكانه لا يرحل معه شيء ولا له شيء يلتفت إليه، وذلك من صفات المجردين.

فأين موقفك وموقعك مما قاله ابو الحسنين فيه وخصاله !؟

يا مرتضى قزويني دلني او ليقول اهلنا في بصرة العشاق والمشتاق على خصلة حسنة فيك ولذلك نلتزم بوصية الامام علي (ع) ان نذكر الاعمال ولا نكون من اللعانين او السبابين. نعم نحن الشيوعيون وأنت عليك ان تلتزم بالتعاليم الاسلامية حتى وأن جهلت قائلها فأن قائلها يريد تهذيبنا لا يريد الشهرة والتسلط وألغاء الآخر.


 

free web counter