|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 



بيان من الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية


لا يا كاظمي... لا لتكميم الافواه والاعتداء على المحتجين مرة اخرى
 

بالرغم من التصريحات المتكررة من قبل السيد رئيس الوزراء الجديد مصطفى الكاظمي حول عدم الاعتداء على المتظاهرين والحفاظ على حقوقهم وإطلاق سراح المعتقلين منهم ومحاسبة المعتدين، الا انه نرى أن الأمور تسير بنفس الوتيرة الفاسدة التي كانت قبل مجيء الحكومة الجديدة.
ففي الأيام القليلة الماضية جرى اغتيال الناشط المدني أزهر الشمري في الناصرية، وتم الاعتداء على المتظاهرين في البصرة وأستشهد متظاهر وجرح عدد اخر منهم.
وكذلك جرى الاعتداء على مكتب قناة أم بي سي في بغداد من قبل مليشيات عراقية تابعة لإيران.
بعدها قام جهاز الامن الوطني باعتقال حسن المياحي سكرتير فرع الاتحاد في محافظة الديوانية والمحامي مصطفى جبير والناشطين كاظم بكوزه ومرتضى نعيم اثناء مرافعتهم في داخل محكمة الديوانية، ثم جرى إطلاق سراحهم بدون تهم واضحة.
واليوم جرى اعتداء أثيم على طالبة كلية الفارابي (شيماء محمد) من مسعفات التحرير في حادثة طعن وضرب.
ان الاستمرار بهذا النهج بدون رادع من قبل الحكومة للحد من استهتار المليشيات المنفلتة سيسير بالعراق الى طريق مسدود لن تكون العودة منه سهلة.
اننا في الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية نطالب حكومة السيد مصطفى الكاظمي والرئاسات الأخرى بتطبيق القانون بحق هؤلاء المجرمين والفاسدين والمعتدين، والسيطرة على المليشيات المنفلتة وسحب السلاح من يدها. وبناء دولة المواطنة الحقيقية والقانون بعيدا عن تدخلات دول الجوار.

المجد والخلود للشهداء الأبرار
الشفاء العاجل للجرحى والمصابين


الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية
18 أيار
2020







 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter